الأربعاء، 20 نوفمبر، 2013

الجزءالـ36


لـ ليل الشتا معنى خاص .. صمته يدفي ظمأ الشوق .. وظلمته تطرب الاحساس والشجون .. وهدوءه .. يفتح قلوبنا .. ويظهر كل سر كتمناه ف داخلنا ..وحده اللي  يحسسنا .. كم للغياب .. معاني عظيمه..

ليل الشتاء  .. هي الظلمه الوحيده .. اللي ما تخافها معاني الحب ..

تتبعثر في كل نسمه من نسمة هواها .. وتغلفها بـ كل حب وامل .. ترسلها بـ دموع عيوننا .. ممزوجه بـ دعاوي صادقه .. بـ ان يحقق الله .. كل الاماني المكبوته بـ داخلنا .. مادامت ابواب السما مفتوحه .. 


ومع ظلمه الليل ..

نزلت دمعه حاره على خدها .. ذوبت كل شي فيها ..
ذوبت قلبها اللي ينبض بحبه .. ذوبت احساسها اللي انولد بابتسامته .. ذوبت مشاعرها اللي كبرت بـ شوفته .. وشوفة عيونه .. ماعرفت الحب .. ولا تعلمت معانيه .. الا على ايده ..


مشت شمه صوب البلكونه  ووقفت .. طاحت عينها على بيت خالها .. وشوي شوي سحبت نظراتها لين ما استقرت صوب جدول الماي

هناك .. وين كشف لها عن صفحه من حياته ما قراها حد غيرها .. هناك وين سمعت انين قلبه وزفرات روحه وشهقات نفسه المنكويه على حالها .. هناك .. وين بدا قلبها يسطر اول حروف حبها معاه ..


تنهدت عقب ما حست بـ شخص ماسك جتفها بـ كل قوه .. صدت شمه صوبه وابتسمت ودموعها لازالت تحرق قلبها ..

مي: كبرتوا .. وصارت قراراتكم بيدكم .. محد يقدر يجبركم على شي انتو ما تبونه .. هو فكر .. واتخذ قراره .. لانه يبا يعيش حياته .. وانتي الحين .. لازم تفكرين وتتخذين قرارج .. حتى لو كنتي تحبينه .. انسي هـ الشي .. وفكري بعقلج شمه .. انتي بعدج صغيره .. والمستقبل جدامج ..

رفعت مي اديها الهنتين .. مسحت دموع شمه اللي لازالت ممزوجه بـ ابتسامتها .. وعقبها .. حظنتها..



..

ف ألمانيا ..

بعدني اصيح ..
مرت ساعه بالضبط .. وانا بعدني اصيح من خاطري ..

عمار: اقدر افهم ليش اتصيحين ..
شيخه: لانك اقبح انسان على وجه الارض ..
عمار: حرام عليج .. كل هـ الجمال واتقولين عني قبيح ..
شيخه: عمااااااار اسكت عني .. والله مابا اكلمك ..
عمار: يالله .. شو اللي مزعلنج من واحد يبا يكمل نص دييينه ..
شيخه: سخااااااااااافتك اللا محدوده ..

ضحك عمار .. نش من مكانه .. حظن ويهها وباسها بين عيونها ..

عمار: انا آسف ..
شيخه: ماقبل اعتذارك ..
عمار: لهـ الدرجه زعلتي يعني ..
شيخه: تدري لو هـ الغبيه الثانيه .. ما كلمتني نفس الوقت وخبرتني .. جان زعلت منك مدى الحياه ..
عمار: لا ماظن .. كنتي بتزعلين لين ما تعرفين انج كلتي مقلب مني ..
شيخه: كلاك الدوود قول آمين ..

وضحك عمار من خاطره ..

عمار: والله مفتقد هـ الدعاوي من اخوانج وعيال خالج المفاليع ..
شيخه: اسكت عني
عمار: خيييبه شويييخ .. يلا عاااد ..
شيخه: مابا اكلمك .. قم سر بيتكم ..
عمار: بسير بيتنا عقب يومين ان شاء الله .. بس الحين قووومي ..
شيخه: شو قالت لك عموه عليا ..
عمار خذ نفس: ترددت وايد قبل ما اخبرها .. رغم اني مقتنع بهـ الشي .. بس كنت متخوف من رفضها .. او انها ما تتقبل الشي كوني ابو لـ ولد .. ما توقعتها ابدا انها تفرح وتدعي لي وتقول لي هـ الكلام الحلو ..
شيخه: هاي عموه عليا .. مب اي حد ثاني ..!
عمار: ويوم ان عموه عليا ومب اي حد ثاني على قولتج استانست انتي ليش زعلانه
شيخه: لانك سخيف ..!
عمار: لهـ الدرجه اتهمج شمه .. ومعوره قلبج لو كنت مفكر اخذ غيرها ..!
شيخه خذت نفس: لانها اتحبك .. وما تخيلت ف حياتها انها تاخذ واحد غيرك ..
عمار رد حظنها وهو يمسح على شعرها: وانا بعد احبها .. وف حياتي ماتخيلت .. اني اخذ وحده غيرها .. شويخ .. بس ادعي لي ان الله ايسر اموري .. وان ردة فعلها تكون شرات امها .. وتوافق عليه .. وان........
شيخه قطعت عليه: وان ابويه ما يدخل ف حياتكم ولا يسوي اي شي .. يجبركم تبتعدون عن بعض .. هذا الشي الوحيد اللي خايفه منه .. والا شمه .. واثقه انها ما بترفضك ..

اهتزت صوره عمار بـ عيني .. لان عيوني حللت كل ذكرياتي .. وكل مواقفي .. لـ دموع .. كانت اقوى انها تعبر عن اللي ف داخلي .. والله احبهم .. واتمنى ان موضوعهم يتم على خير .. بدون لا يدخل ابويه هـ المره ويفرق بينهم

لاني ما اتمنى ولا واحد فيهم .. يحس بالاحساس اللي حسينا به .. انا وفارس ..!


..

راشد: يارياااااااااااااااااااااااااااااااااال .. حمااااااااقه ..
مروان: ههههههههههه سواها والله ..
راشد: نذل والله .. كيييف جذه .. ع الاقل يخبرنا .. مب ينش يخطب ونحن خبر خير ..
مهره: ادعو له ان الله اييسر امووره ..
مروان: الا عماار .. اموره ف الروب ..
مهره: حرام عليكم والله .. لو اموره ف الروب على قولتك .. جان ما يتم ولده ..
راشد يدق: حبن يتيييييمن ذوووبته التفاكير ..
مروان: الموقف ولا يخصه بـ الشله .. والشله ولا يخصها بـ الدق .. انته يوم انك ما تعرف اتعبر عن مشاعرك صخ ..
حارب: منو اللي ما يعرف يعبر عن مشاعره .. دخييييلك .. هذا مشاعره لـ ناس وناس ..
مايد: ياعيني .. منو هـ الناس ..
راشد: نااس في دمي غلاهم
مايد: لا والله ..!
راشد: يفرج الضيجه حكيهم ..
مروان:  السالفه جذذه يعني .. الاخ ساير هناك يوثق العلاقه ويطورها .. النذل ونحن قلنا عمار حليله ياي يجوف قوم عموه ويطمن على فارس .. ماندري ان الاخ حاط عينه على بنتهم ..
مايد: لا والله اخوك جريئ .. خاطب هناااك ..!
مروان: وانا الفقير اللي امبيت النيه .. ساير وانا حاط ف بالي اني بخطب لي وحده من هناك .. يا هذا وخربها ..
مهره ضحكت: استح زييين .. ساير تبا تاخذ لنا وحده شقرا ..
مروان: ام عيون زرق ..
مايد: عشان ابوك يزرّق ويهك من الظرب .. وتستقبلك ثلاجه المستشفى عقب ..
مهره: ويه بسم الله عليه ..
حارب: والا كنت حاط عينك عليها ..
مروان: هيه .. اكبر عني وما عندي اكل عشان اصرف عليها .. قم زييين حاط عينك عليها اونه ..
مهره: من كثر ما تتحرطمون .. ما بيتم الموضوع على خير استغفر الله .. بس صخو وادعو ان اموره تتيسر  ..
مايد: ان شاء الله ان شاء الله خير ..
مروان: تطلع نذله وترفضه ..!
راشد رفع حياته: منووووو ترفضه شمه ..! هه .. ها ويهي ..
مروان: ليش ..!
راشد: شموه بتموت لو درت ان عمار بياخذ غيرها .. مب حبا ف اخوك .. بس اتمووت وتحيا بـ ثنوي .. هي لو ما كانت تكفر ف عمار كـ زوج .. بس الحين بتفكر عشان ثنوي ..
مايد: وثنوي بعد متعلق فيها .. زين يعني لايقين على بعض ..
مروان ضحك: عندها ولد .. جاهز .. متربي ولسانه هـ الطول .. شو تبا بعد ..
حارب: فديييته والله ولد اخويه .. تحمد ربها زيين انها تربينه ..
مهره: خير انتو .. ليكون تتحسبون بنت عمتيه يالسه ف الشارع وما صدقت اخوكم خطبها .. والله اخوكم اللي يحمد ربه اذا وافقت عليه ..
راشد: جان على اخونا .. مب بس بيحمد ربه .. اخافه يسير العمره طواف شكر ..
حارب: استغفر الله .. شو بعد طواف شكر ..

ضحكت مهره وهي تاخذ مبايلها اللي يرن ع الطاوله ..

مهره: كملها عليكم العود " وخلته ع الاسبيكر" الو ..
محمد: السلام عليكم ..
الكل: وعليييكم السلااام ..
محمد: وين وين قاعده انتي ..
مهره: حاطتنك اسبيكر .. دير بالك عاد ..
محمد ابتسم: شخباركم ..
راشد: بخير الحمدلله بو روضه .. انته شحالك ..
محمد: بخير الحمدلله ..
مروان: روضه وبنت عمي شحالهن ..
محمد: يسرك الحال مروان افندي .. انتو علومكم ..
مايد: نحن تماااااااااااام التماااااااام ..
محمد: خير شو عندكم متيمعيين ..
مروان: اللهم لاحسد ..
محمد: هههههههه دام انكم متيمعين .. يعني ناوين ع الشر .. تباني احسدكم ع الشر ..!
مايد: لالا .. والله لاول مره نتيمع ونحن ناوين ع الخير ..
محمد: زيين الحمدلله.. اخوكم العود شخباره ..
مروان: هههههههههههههه خررررربها ..
محمد: ادريبه .. خبرني ..
مروان: فاضح عمره والله .. قالولكم اقضو حوائجكم بالكتمان ..
محمد: الحين الموضوع يوم وصل عندي صار كتمان ..! انته ومايد كفايه حق الفضايح ..
مروان سحب مايد: والله لاول مره احس اني بمرض اذا ماقلت حق عمور شي .. ماسك عمري مب قادر اتنفس .. المشكله انها اخت فارس يعني ماباخذ راحتي لو رمست ..
مايد: الحين انته مب قادر تمسك لسانك .. ساحبني انا ليش ..
مروان : ثرك لساني .. بليس على هيئه انسان انته .. كل ما اشوفك لساني يحجني .. وابا اتصل ف عمور واخبره ..
محمد: يعني عامر اللي ماعنده خبر .. اكيد يعرف دام انه وياهم ..
مايد: معناته العايله كلها تدري
مروان: عيل نحن شو ميلسنا هني .. قم قم .. انسير الحديقه ..
محمد: اييه تأدبو انتو الثنينه ..
راشد نش: انا بعد بسير اطمش ..
محمد: ههههههههه جي طمااشه هي ..!

وما عبرو محمد وسارو تحت .. مب القصد انهم يرمسون ف هـ  الموضوع .. بس سارو يجوفون باجي الشباب .. وحارب نش سار وراهم ..

مهره شلت الاسبيكر: سارو والله ..
محمد: مب صاحيين ..
مهره: من زمااان .. الحمدلله والشكر ..
محمد: عيالج عيل وينهم ..
مهره: ف البيت .. والله ودرتهم وطلعت .. الله اعلم غانم وسيف شو مسوين بهم الحين ..
محمد: سيري لحقي عليهم عيل ..
مهره: ههههه اوكي .. سلم على ميثه ..
محمد: يبلغ .. مع السلامه ..
مهره: مع السلامه ..

بندت عنه .. وشلت بعمرها وسارت تحت ..


بالباجر ..
العصر ف ألمانيا ..

مشى من باب الحمام .. بـ خطوات ثجيله .. لين شبريته .. وصل عند الشبريه يلس عليها وهو ياخذ نفس .. وثاني مجابلنه وهو حاط اديه الهنتين على خده بـ طريقه طفوليه ويراقبه ..

ثاني: انته تروم تمشي ..
عامر: يروم يركض بعد .. بس لو يودر عنه الدلع ..
فارس طاح ع الشبريه: اي دلع الله يخليك ..
ثاني: عيل ليش تيلث ع الكرثي ..
فارس ابتسم: لاني ماسمع الكلام .. استوا بي جذه ..
ثاني بـ صدمه: اتثوي حشره ..
فارس: هيه .. وما كنت اسمع الكلام .. ف جوف الحينه ماقدر امشي ..
عامر: لاتخوف الولد .. يقص عليك .. هو شيطان ويسوق بسرعه .. دعتمه سياره ..
ثاني: بعدين ..!
عامر: بعدين طلع له دم .. وسار المستشفى ..!
ثاني: ثووله ابره ..!
فارس ابتسم: هيه .. سوولي ابره ..
ثاني: انا باجر طحت وطلع لي دم .. ثوولي ابره ..
عامر: عن الجذب .. قم سر عند عموه عليا
ثاني: والله عظييييم ..
فارس: خله خله .. حلوه سوالفه ..
عامر: شعلييك .. بيستوي نسيبك الحيين ..
فارس: هههههههه .. هالولد مظلوم والله ..
عامر: تحس جذه ..! 
فارس: الا متأكد من هـ الشي ..
عامر: معناته .. شوف مصيبه غيرك واتهون عليك مصيبتك ..
فارس تنهد: لا تشبه الموضوعين ف بعض ..
عامر: ما اشبّه .. لان مافي وجه شبه اصلا غير عمي بدر .. والا المصيبه عندهم اكبر .. شوفه .. انسان عايش ومايدري منو امه اصلا .. هذا اذا كان يعرف شو يعني ام.. حتى اذا بتشبهه بـ عمته والله اقولك الفرق كبير .. ع الاقل .. هي عرفت امك كـ ام لها .. وكانت تزقر مرت عمي بدر بـ اميه .. بس هذا الفقير وينه ووين احساسه بـ حنان الام وحبها ..
فارس وهو يلعب بشعر ثاني: ممكن اتغير السالفه ..
عامر: طول ما انته معاند .. هـ السالفه ما بتتغير ..
فارس تنهد: وانته ليش حاط ف بالك اني حزين .. انا مافيني شي ..
عامر: امبين ان مافيك شي .. كل ما يابو طاريها والا طاري طويل العمر والا حتى شفته .. شردت واختفيت عن الانظار ..
فارس: وانته شو اللي تباه الحينه ..
عامر: اباك اتعرف شي واحد .. ان نحن كم يوم هني .. وبنرجع .. علاجك قرب يخلص .. ويمكن خلص بعد .. يعني ماباجي شي وبنرجع .. وهي اكيد بترجع وبتي عند اخوانها وبنتيمع ف الحديقه .. بس هـ المره الوضع غير .. هـ المره في شخص زياده انته مب قادر تتقبله حتى لو تقبلتها هي.. وحط ف بالك شي واحد .. ان بـ تصرفك هذا .. بتضطر تلفت انتباهها وترد هي تحاسب نفسها وتعكر مزاجها .. ريلها بيطوف مره مرتين وثلاث .. بس عقب .. هـ النظرات بتتحول لـ شكوك وبتطور لـ مشاكل .. هي في غنى عنها وانته بالاساس مالك خص فيها .. قول لي .. اي حب هذا اللي يخليك توصل حياتها لهـ المرحله .. 
فارس: ثنوي انسير تحت نتمشى شويه ..
ثاني: ناكل اثكريم ..
فارس رفع حياته: لا .. بناكل وافلز .. شو رايك ..
ثاني: اوكي ..
فارس: هههههه بعد تعرف اوكي .. يلا ويلس ع الشبريه ..
عامر: يوم اكلمك ما اطنشني ..
فارس: ما عرفت لك .. مب انته تقول لي اظهر وشوف الدنيا واستانس عشان تنسى .. ثرني بطبق اقوالك الحينه .. بعد ليش زعلان ..

وعامر بعده يطالعه وهو رافع حياته ..

فارس ابتسم: والله اني مب مطنش كلامك .. بس مب قادر استوعب كل شي بين يوم وليله "تنهد" ساعدني يا عامر عشان اطلع من اللي انا فيه .. وارجع فارس اللي انتو تبونه ..
ابتسم عامر وهز راسه .. مد ايده حق ولد عمته ووقفه ..
عامر: بتنزل جذه ..
فارس: ليش مب حلو شكلي ..! لازم اتكشخ عشان اخبل كم بنيه ..!
عامر: استح ع ويهك زيين .. اقصد بتنزل بدون كرسيك ..!
فارس: مايحتاي انته استويت كرسيّه الحين ..
عامر: لا والله .. وتنزل تحت ويستوي بك شي وابوك يحملنا المسؤوليه .. لا ابويه نحن مب قد الشي ..
فارس: انته مب قد الشي ..! انته غالب مسيلمه الكذاب بـ خريطك .. ف دقايق تقدر تألف موقف كامل حق ابويه واتظهر نفسك بكل براءه ..
عامر: واعق السالفه على ثنوووي .. ويعصب ابوك ويفرق قلبين عن بعض ... لا حول ولا قوه الا بالله ..

ضحك فارس وظرب عامر على جتفه ..

فارس: امش يلا امش ..
عامر: ايهاااء يالدنيا .. رد يمشي على ريوله وبدا يتخقق علينا .. الله يرحم ضلعي الايمن اللي تعوق بـ سبتك ..
فارس: كم سنه بتذلني انته على هـ الخدمه ..!
عامر: خاف ربك .. كل هذا واتسميه خدمه ..!
فارس ضحك ولوا عليه: لا والله .. دين .. ما بقدر ارده طول حياتي ..
عامر: منو قالك .. انته بس داوم وان شاء الله بعلمك كيف الناس اتسدد ديونها ..
فارس: ههههههههههه ان شاء الله خير .. يلا ثنوي ..

ومسك ثاني من ايده ومشى معاه بـ خطوات جدا بطيئه .. يحس بـ الالم ف ظهره وف جسمه .. بس هالشي ما منعه انه يحقق حلمه ويرجع يمشي على ريوله عشان يرجع لـ بلاده وبيتهم واهله .. ويرجع لـ ربعه عامر ومروان .. يضحك ويسولف معاهم ..

وهذا اكثر شي افتقده فارس .. ويبا يرجع البلاد عشان يحتظن صداقته عقب ما فقد كل شي حلو تمناه ف حياته ..!


..

ف الحديقه ..

مي: كستر والا زنجبيل ..!
غانم: كستر ..
مي: سيف ..!
سيف: زنجبيل ..
مي: اللي وراك

هـ المره .. يلستهم كانت عباره عن حلقه .. ومي يالسه بـ اول شي حذال الصينيه اللي تحظن دلتين .. دلة حليب بالكستر .. ودلة حليب بالزنجبيل .. تسألهم واتصب واطوف ..

راشد: وانا ماشي حقي ..!
مي: اعرف انك ما تشرب لا هذا ولا هذا.. ليش تتفلسف ..!
راشد: يمكن ف خاطري ..
مي: شو تبا ..
راشد ابتسم: ابا سلامتج ..
مي: ماصخ ..
راشد بعده مبستم: شكرا ..
مي: عفوا ..
راشد: ايي منج اكثر ..
مي:  بلا هـ الابتسامه الماصخه اللي تقهربي ..
راشد :انزين ليش مب مسوين شي احبه انا ..
غانم: جرب الكستر ..
راشد: لا استغفر الله .. ماحبه .. جنكم حاطين كريم كرامل ف المكرويف ..
سيف: انا يوم اقول عيال عمي بدر من اكبرهم لين اصغرهم يلوعون الجبد ..
غانم: افف حد قالك اطييب طاري لوعه الجبد ..
سيف: ليش ..
منصور: هههههههههههه هذو وصل المصطلح بنفسه ..
مايد توه ياي: مصطلح شو..
مروان: سبووك سب ..
مايد: وانته شو خانتك يالس هني .. جي ما ادافع عني ..!
مروان: الا ف القذاره انسى انك اخويه ..
مايد: وااو شو قالو عني .. مصطلح شو ..
غانم: مصطلح لوعه الجبد ..
مايد: لوعه الجبد هي ..
مي: جبببببببب الله يخليييييك .. خلني اخلص اللي ف ايدي عقب ارمس ..
مايد: لا الله يخلييج ماقدر .. اخاف انسى ..
مي: ماااااااااايد ..
مايد: بندي اذنج .. غنوم .. حط ايدك على اذنها ..

وغانم وياه .. اتجدم منها وحط اديه على ذنيها ..

حارب ضحك: شو هي ..
مايد: هي عندها اتسوي شي وصخ واتحس ان فيه نكهة نجاسه وقذاره كـ وضع الحشرات بين ابهامتك وسبابتك وتفريكها حتى تخرج روحها .. ويبقى هذا النوع .. قذاره خفيفه .. بس اذا النوع الثجيل دور لك شي فيه دم والا اعضاء .. كـ الخنفساء مثلا تهرسها .. وتظهر مصارينها البيضا واتسيح ف ايدك

حارب حط الكوب حذاله وغطى ويهه ب ركبه وهو حاظن ريوله .. و سيف زاغد عمره وهو مبند عيونه وكل واحد ظهر له حركه وهو صدق لايعه جبده من كلام مايد .. اما مي ف شلت غانم وفرته على مايد..

مايد: آآآآآآآآآآي .. ها يزاي الحيينه ..
مي: اسكت عني قسم بالله ماقدر اشوف ويهك .. لايعه جبدي .. واحس اني برررجع ..
منصور: لا و .. يشرح ب حس عالي بعد ..
مي: سكتو عني والله ماقدر .. احس اني برجع
مايد: رجعي انزين عادي .. ف حظن سيف يالس حذالج ..
سيف: سيف واصلتله لين هني " واشر على خشمه" صخ عنه عن يدهسك الحينه ويظهر مصارينك ..
راشد: ويقولون عني انا الطفس .. يحليلي والله ..
مي: هذا مافي شراته .. " وقفت عقب ما دخلت سياره لين نص الحوي" الله يفكنا شره و قله ادبه

عقب ما نشت مي .. الكل انتبه ع السياره ونش وراها وهو يضحك ..
نقز طارق اللي كان متعلق ف الباب.. وقف ع الارض ومد ايده .. فتح باب السياره وهو مبتسم من الخاطر


غانم: اوهوهو جبل طارق كاشخ كاشخ
حارب: اشعليييك وصل حبيييب القلب ..

ابتسم سعيد وهو ياي صوووبهم

راشد: مرررررحب بو عسكوووور ..
سعيد ابتسم: مراحب.. بو سنيده ..
راشد: شخبارك ..
سعيد: الحمدلله بخيير .. انته شحالك ..
حارب: كلنا بخير .. ما يحتاي تسأل واحد واحد عن حاله.. ما اتشوفهم  واقفين طوابير جدامك
سيف: زجمان زجمان ولد عمتيه .. سلامااات ..
راشد صفق: حبيبي مو على بعضك سلامات ..
سيف: سلاااماات .. اشوف الحزن ف عيوونك سلامااات ..
مروان:بلقيااااك القلب يشفيي غليله ..
مايد: انا وياااك .. مثل قييس وليله ..
مروان: وآآآآآآآآآآآآآآآآآه من قلب ..
سعيد: ههههههههههه والله اشتقت لـ خبالكم ..
مي مسكته من اديه: تعال تعال زين .. ما عليك من هـ المينن ..
سعيد: وشخباركم بعد ..
سيف: بخير بخير الحمدلله .. لا تسأل عن اخبارنا .. كلنا بخيير ..
سعيد: زيين الحمدلله ..
مروان: انته شخبارك .. ساير شهرين .. ما حطيت عينك مني مناك ..
سعيد: لا والله .. انا قلت ما بعرس الا عقب ما ياخذ مروان الشقرا ..
مروان صد صوب بيتهم: لا تفضحنا الله ياخذ بليسك .. خالك بياخذ روحي وبيشقر لي مخي من داخل ..اذا سمع رمستك ..
سعيد: هههههههههه زيين عرفنا عوقك
مروان: خلها على الله بس ..
سعيد لوا عليه: وشو السفر ..
مروان: زويين ..
سعيد: ما استانست يعني ..
مروان: امبلى .. وايد استانست .. الصراحه سرت اماكن اول مره اسير لها ..
سعيد: مثل ..!
مروان: قسم الاشعه .. والعمليات والعنايه .. والعلاج الطبيعي ..
مي: هههههههههههههههه مالت عليييك ..
مروان: يعني سايرين علاج الله يهديك .. وييين بنتحوووط ..
سعيد: هههههههه وانا قلت ماشي .. مروان افتر من دوله لـ دوله
مروان: الا قول من حجره لين حجره ..
سعيد: ليش ..!
حارب: من كثر ما يحشر الدنيا ويتحرطم ..
سعيد: ههههههههههه يحليييلك يا مروان ..
مي: مب تعبان انته ..!
سعيد: امبلى ..
مي: قم ريح عيل ..
سيف: لحظه لحظه انا عندي سؤال ..
مي: باجر اسأله تعبان الريال ..
سيف: ماقدر .. بنسى.. عقب بيتم ف خاطري
مايد: بعد كيف بتنسى وبيتم ف خاطرك ..!
سعيد: هههههههههه اسال اسال ..
سيف: انته مب ياي روحك من بوبظي ..!
سعيد: امبلى ..
سيف: هذا الجبل .. كيف نزل وياك من السياره ..!
سعيد: ههههههههه انا وصلت عند الباب .. شفته طالع من بيت قوم عمي احمد ..
سيف: اها .. السالفه جذه ..
سعيد وقف: هيييه .. يلا شباب .. سوالفكم ما تنمل .. بس اسمحولي .. تعبان والله ..
راشد: مسموح مسموح فديييتك .. ريح ومن باجر بنستلمك ان شاء الله ..
سعيد وهو يحط مبايله عند ذنيه: ههههههههههه ان شاء الله ..

ومشى ساير صوب بيتهم .. فتح الباب ودخل ..

سعيد: فدييت هـ الصوووت اللي يرد الرووح ..
عليا: ويعلهم ما يسوونك ..
سعيد: عن يسمعوونج والله بينتفووون لي شعر راسي ..
عليا: ما علييك منهم زيين .. والله ما يسوونك ..
سعيد: ههههههههه ادري امايه .. والله ادري ..
عليا: شحالك فديتك ..
سعيد: بخير الحمدلله .. انتي شحالج ..
عليا: يسرك الحال فديتك
سعيد: ابويه وفارس شخبارهم ..
عليا: بخير الحمدلله ..
سعيد: شو قالولكم الحينه ..!
عليا: ماشي .. رد يمشي شوي شوي على ريوله .. ومستمر  ف علاجه " ابتسمت" وقالو ان ما يحتاي يتم اكثر عن شهر .. بيردون يسون له اشعه واذا شافو ان صحته زينه .. يقدر يرد البلاد يكمل باجي علاجه هناك ..
سعيد: زيين الحمدلله "ابتسم" يعني نقدر انقول .. الملجه عقب شهر ..!
عليا: يعتمد على رد اختك..
سعيد: ما كلمتيها ..!
عليا: ولا ابا اكلمها .. خلها تفكر وتاخذ راحتها .. ماباها اتقول باجر كله من اميه وهي قالت لي خذيه ووو من هـ الكلام..
سعيد: ان شاء الله خير ..
عليا: ان شاء الله .. يلا قم ارتاح فديتك .. وشنطتك نزلها تحت خلهم يفضونها ويغسلون الثياب الوصخه اللي فيها ..
سعيد: امايه .. حتى وانتي بعيده امدلعتني ..
عليا: ادريبكم انتو .. قلوبكم ظايعه .. هذا وانا اوصيكم وانتو مهملين .. بعد وين لو ما ادري عنكم ..
سعيد: جان رديتي وثيابي الوصخه ف السياره ..
عليا: زين .. الحمدلله يوم تعرف عمرك ...
سعيد: هههههههه امزح امزح .. تعرفيني مب لهـ الدرجه ..
عليا: بس قبل لا ترقد دخيلك .. هذا الطارق دخله وياك .. والله ولا ادري عنه هـ الولد وين يهيت وشو يسوي .. كل ما اسأل عنه يقولون ماندري ..
سعيد رفع حياته: كيف يعني ما يدرون ..!
عليا: اوني معتمده على اخوك .. خواتك كل وحده قلبها ظايع .. واخوك اللي روحه يباله حد يجابله ..
سعيد: امايه .. كيف يعني ما يدرون عنه ..!
عليا: لا توتر لي اعصابي انته الثاني .. والله اني هني وقلبي عندكم .. شاله هم حمده اختك من صوب واخوك من صوب .. والحين طلعت لنا سالفه شمه ..
سعيد تنهد: لا تحاتيين شي ..
عليا: هيه ما وصيك .. ودها الشارجه فصل لها كمن مخوره .. وسر خذ لها شنط عشان تبدا اتزهب اغراضها .. وتعرف كيف اترتبهن ..
سعيد: ههههههههههههههههه افا علييج لا تشلين هم ..
عليا: والله انتو مادري كيف بتعيشون عقبي انا .. لا وبتفتحون بيوت باجر بعد ..
سعيد: فدييييتج امايه .. الله يحفظج ويخليج لنا ولا يحرمنا منج يارب .. انتي بس ديري بالج على عمرج وعلى ابويه وفارس .. وخلي الباجي عليه ..
عليا: اييه مليت من هـ الرمسه انا ..
سعيد ضحك: اماايه ..
عليا: سر سر ارقد بس ..
سعيد: ههههه سلمي عليهم ..
عليا: الله يسلمك فديتك .. مع السلامه ..
سعيد: مع السلامه ..


هذا سعيد .. و رد للبيتين .. و رد معاه نص الفرحه اللي افتقدوها .. وعمار بيرجع عقب يومين .. وبعد شهر .. او اقل من شهر ... بترجع عموه وبيرجعون معاها .. باجي اهلي ..

وهذا الليل .. يسحب ثوبه من يديد .. لـ يعلن لنا عن نهايه يوم من حياتنا .. ترتخي مع ظلمته اعصابنا وتهدى نبضات قلوبنا .. و ترتاح فيه جفوننا

ويوم تنام كل العيون .. اتظل عيون الحب .. وحدها .. اللي ساهره



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق