الأحد، 17 نوفمبر، 2013

الجزء الـ22 (1)

هناك .. وين صار اقرب مكان لها .. المكان اللي ما ترتاح الا فيه .. وماتحس انها تتنفس الا فيه .. وما تذكر اهلها والناس اللي تحبهم ويحبونها .. الا اذا يلست فيه ..

حست فيه وهو لاف ذراعه على رقبتها وعايش عالم ثاني ..

حمد ينشد: مع طلوع الفجر تبدا في حياتي اغنيات والسعاده تمتلكني مع شريكه الحياة .. زوجتي يا نور عيني انتي في قلبي نبات انتي احلامي الجديده وانتي اجمل ذكريات
شيخه ابتسمت: اي فجر ..
حمد: النشيده اتقول جذه ..
شيخه مسكت اديه: تعال يلس ..
حمد يلس حذالها: شو عندج يالسه هني ..
شيخه: ماشي .. ملانه وطالعه اغير جو ..
حمد لوا عليها: بس عيونج تقول .. ان اللي فيج اكبر من الملل ..
شيخه: ماعليك من عيوني .. مافيني شي ..
حمد: حتى لو كانت عيونج .. هي انا .. ما اصدقها ..! امم يعني تبيني اجذب نفسي ..!

سكتت شيخه وصدت عنه الصوب الثاني ..

شيخه: درست .. ؟
حمد: ماعليج من دراستي "سكت شويه" شويخ تدرين شو ف خاطري هـ اللحظه ..
شيخه: لا تقووول بتطلع .. كفايه ان باجر بنتغدى ويا خواتك وما بتدرس ..
حمد: لالا .. مابا اطلع .. في شي ثاني ..
شيخه: شو ..
حمد: خاطري لو اكون قلبج .. في لحظه وحده بس .. انا اتحمل كل اللي فيج .. انا احس بكل الالم اللي فيج .. واداوي كل الجروح اللي فيج ..

سكتت شيخه .. بلعت ريجها وخذت نفس ..

شيخه: حمد ..
حمد: عيووون حمد ..
شيخه حطت راسها ع جتفه : تدري اني ف حياتي ماشفتها .. ولا قدرت اتخيلها .. اصلا ماعرف شو اصلها بالضبط .. اي دوله من دول الشام .. كيف شكلها .. كيف لونها .. حلوه والا لا "تنهدت" كل ما اشوف عمري ف المنظره .. اسال نفسي .. هل انا اشبهها.. !؟ اذا اشبهها .. يعني شلكها بيكون قريب من شكلي بس على اكبر .. طيب واذا ما كنت اشبهها .. كيف بيكون شكلها ..! كيف هي اميه وانا ماعرف شي عنها " خذت نفس واتغيرت نبره صوتها" حتى اسمها ماعرفه .. كل اللي اعرفه شي واحد .. ان ف اليوم اللي ييت فيه انا لهـ الدنيا .. راحت هي ..
حمد: شيخه ..

ماردت عليه .. لانها اصلا كانت اتصيح من خاطرها .. بس كاتمه صوتها .. ودموعها تنزل ..
اجدم منها حمد .. وحظنها ..

حمد: ادري اني ما بوصل لهـ الشي .. بس اوعدج اني بحاول .. بحاول اعوضج .. عن اللي خسرتيه ف حياتج .. شرات ما عوضتيني انتي عن وايد اشيا تمنيتها ف حياتي

يا الله كيف معوره قلبه .. حس ان شي ف داخله يتقطع على حالها .. يغضمه شكلها .. براءتها .. رقتها حتى دلعها يغمضه .. 

سكت عنها .. خلاها على حالها .. اذا الدموع بتريحها ف ليش يسكتها .. خلها اتصيح ..

..

ف مكان ثاني من العااااالم .. ناس عايشه حياااتها


حان موعد سفرهم .. حان مووووووووووعد سفرهم .. ويييل حالي بلاهم يعل ربي يحفظهم .. لييي في قلبي .. غلاااااااااااااااهم .. حان موووعد سفرهم .. جيييييييييف ابسلى عقبهم جييف ابنسى هواهم .. جييف البييي زقرهم دون ما اسمع ندااااااااااهم ... حان موعد سفرهم ..

تن تاااااااااااااااااان

يا مروان من برع وفر الجاكيتات ف ويه راشد

مروان: راااااااااااااااااشد بسسسسسسسسس جبببببببببب ..
حارب: شله شله .. وده بيتهم ..
راشد: يجبببببببببببك انته واخوك اللي ما تحترمون لا صغير ولا كبير ..
مروان: حشرتنا .. يالس ما تسوي شي .. بس تألف لنا اغاني بايته ..
راشد: بايته ف بيت منو .. هاهاها ..
مروان غير شكله: دمك ثجيييييييييييييييييييييييييييييييل .. هذا الغبي كيييف متحملنك مادري ..

وسار ..

رفع راشد راسه واطالع ف ويه حارب اللي كان مركز عينه ع الباب


راشد: ثره سار وانته توك تستوعب انه سبّك ..
حارب امبلى كنت مستوعب .. بس كنت ادور شي .. يعطيني اياه قبل ما يطلع عشان افلعك به ..
راشد: لا والله

ودخلت روضه ..

حارب: اكملت ..
محمد: خيير انته .. كل ما ييت بنتي اتحرطمت عليها ..
راشد: يعرف انها بتفلعه ب شي .. ثرها بنتك ف كل مناسبه لازم تترك بصمه حلوه على ويه حارب ..
حارب: فدييييييييييييييييييييييييييتها والله الخسفه .. على فكره محمد والله انها كانت قمر يوم قصينا شعرها ..
محمد: يا وييلكم .. هـ المره ان قصيتو شعرها بدعي عليكم
راشد: خيبه لالا شكرا .. دعاء المطاوعه مستجاب .. ناقصين نحن بعد يسيرون اطيح بهم الطياره لا قدر الله والا شي ..
محمد: بسم الله عليهم ..
راشد: انا قللللللللت لاااااااقدر الله ..
حارب: انته اقوالك مثل ويهك .. سر ييب الجواتي ..

نش راشد سار صوب الدرسنج رووم .. طلع كل الجواتي اللي ف الكبت .. يا فرهم صوب حارب .. وطاح ع الشبريه ..

راشد: انا ما اشتغل عندك ..
محمد: عقب ما يبت له .. تتمنن عليه ..؟
راشد: يمنون عليك أن أسلموا قل لا تمنوا علي إسلامكم
حارب: الحمدلله والشكر ..ثره يتأثر باللي جدامه هذا ..
راشد: سبحان الله .. يوم اجوف ويه حارب .. استخف وابدا أألف قصايد واشعار طبعا كلها حب.. اجوف ويه مروان .. ما اذكر غير الاغاني البايته.. اما انته ويهك فديييته والله .. ذكرني بالدين الاسلامي ..
محمد: عوذ بالله منك .. جي شو انته ..!
راشد: انا مسلم والمجد يقطر كـ الندى والعز كل العز في ايماني ..
حارب: محمد .. والله اخاف اسير وارد ما القاك ..
محمد: دام اني بجابل هذا ليل نهار .. ف اكيد ما بتلقاني ..
حارب: انزين وعقب..!

صدو صوب حارب اللي قال جملته وهو يقصد شي ثاني .. شافو روضه يالسه ف نص الشنطه ع الثياب وهي تضحك ..

حارب صرخ: انزييييييييييين وعقققققققققققب ..
روضه شلت قميصه وفرته برع الشنطه ..
محمد: لو سمحت لاتصرخ على بنتي ..
حارب: تعاااااااال شلها بالزييييييييين خييييست لي ثيااابي ..
راشد: الريااال شاد حيله بيسافر .. شال له بدل بيكشخ بهن جدام الشقر والحمر .. وبنتك اتي ادوسهن .. هزلت على قولت ميوود ..
مروان توه ياي .. فر لحاف ف ويه حارب وسار صوب الباب: مهره اتقولك شل هذا وياك ولو سمحت هناك لا ترقد على فراش الفندق عشان ما تمرض و عمي احمد يقول اليوم المسا بندو الشنط ونزلوهن تحت لانه بيوديهن وبياخذ الاوراق عشان انكون كلنا حذال بعض .. وما نتأخر ف المطار
حارب: زين خبرتني عشان  ما انزل شنطتي ومكاني يكون بعيد عنكم .. وما تفشلوني ..
مروان: طاعو هذا .. احمد ربك ان نحن وياك ..
حارب: وبخصوص عمك .. انا بعدني مب مخلص ..
مروان: والله مشكلتك .. حق اللعب والهزاب والمغازل بس فالح انته ..

وسار .. وحارب يالس وحاط عينه ع الباب وهو بعده مب مستوعب كلام مروان

راشد: هانك والله العظيم هانك وانته خبر خير ..
محمد: حشى .. مب اخوان.. بدال لا تهدي الوضع اتزيده .. روضه تعالي تعالي انسير برع هذيل دمار
روضه: مااااااااااااابا
راشد: زيين يوم رمستي .. ما بغيينا نسمع صووتج ..
محمد: هههههههه بنتي رقيقه فديتها ..
راشد: امبين ماشاء الله الرقه .. كيف مدت الكلمه ..

ضحك محمد وسار صوب الباب .. ركضت بنته صوبه وحظنت ريوله .. شلها وسار برع وهي تسوي باي حق حارب وراشد ..

راشد: والله تحفه هـ البنت ..
حارب: بس هي التحفه ..!
راشد: كلكم تحف ..
حارب يربع الثياب: رشود ..
راشد يلحن: عيون رشود ..
حارب: وين كنت بارحة امس ..
راشد سكت شويه: خيبه مسرع ما وصلولك الخبر ..
حارب: جاوب ..
راشد: اظن اللي شافني .. قالك وين ويا من ..
حارب: يعني عارف انك غلطان ..!
راشد: حارب .. البنيه نفسيتها تعبانه ..
حارب: واتقوم تحوطها وياك .. عشان تتغير نفسيتها ..!
راشد: جدام الناس انزين ف مكان عام ..
حارب: ومافكرت شو بيقولون هـ الناس اللي شافوك وياها .. شو بيفكرون وشو بيحطون ف بالهم ..!
راشد: ليش الناس فكرو فيها يوم مرض ابوها وطاح ف المستشفى ب هـ المرض
حارب: راشد هذا شي وهذاك شي ..
راشد: هذا تصرف انساني وهذاك تصرف غبي.. تصرف ناس تافهه وتفكير ناس عقولهم صغيره.. شو الفرق بينها وبين حمده عشان تكلم حمده قبل ما تاخذها .. وشو الفرق بينها وبين شمه عشان عمار يكلمها ع الفون كل يوم وييلس معاها .. اوكي انا بقولك شو الفرق .. الفرق ان الكل يدري ان شمه وحمده يقربن لنا .. الفرق ان شمه وحمده .. بنات خالد سعيد .. اللي الكل يعرفه ويعرف اسمه ومنصبه عشان جذه رضت ولا زالت راضيه ب اللي يصير .. بس لو شافتني او شافت اي واحد منا باجر واقف ويا ميره .. عادي تبهدل البنيه .. بدون ما تفكر انها بنت اخوها .. انا عارف السبب اللي مخلنك تعصب .. وعارف شو اللي تقصده وشو اللي خايف منه .. بس اطمن يا حارب.. انا حاسب حساب كل خطوه اخطيها .. وانته تعرفني عدل .. مب انا اللي اتصرف بدون تفكير ..

ونش عن اخوه .. طلع برع الحجره ..


..


عامر: تززززززززززززز .. هزززززززززززززز " ونزل راسه" زززززززز
عبدالله ظربه على راسه: بس صخخخ ..
عامر: خلني التهي بالصوت .. عشان قلبي ما يعورني ..
سيف: انته الحيين .. يوم كنت ف البلاد .. وف الحر .. مطول الشعر لين ذنيك .. الحين يوم انك بتسافر وبتسير عند المطر والثلوج حلقت ..!
عامر: لا تقووووووول حلقققت .. قووول حلقوووك ..
عبدالله: صخخ .. وثبت راسك ..
عامر: قلت لك بسير الحلاق .. شحقى اتعب عمرك ..
عبدالله: افا عليك اخويه .. تعبك راحه ..

حط عامر ايده على خده وهو متنرفز .. عبدالله ساحبنه ميلسنه ف الحمام ويخفف شعره اللي بدا يطول ويغلظ .. واذا سكتو عنه .. بيرد يطوله شرات قبل وبيلوع جبدهم به ..

عامر: آآآآه من قلب ..
عبدالله نفض اديه: هاه شرايك ..
عامر: رايي انك مشكور ويزاك الله خير "مسكه من جتفه .. لفه صوب الباب ودزه" ودخييلك سر ارقد
غانم: ههههههههههههه والله انك ما تستحي على ويهك ..
عامر: لان الوضع ما بيعيبه .. وما بيرتاح الا اذا ياب الموس وحسن لي راسي ..
غانم: زين يسوي بك ..
عامر: المفروض ما تخف شعري .. الجو بارد هناك .. شعري بيدفيني..
عبدالله: عمور ياويلك ان رديت وانته مطول شعرك ..
عامر: بطوله وبعقصه بعد ..
عبدالله: سووها .. وجوف جان ماظربت راسك بموس .. بدون ماي بعد..
سيف: خييبه .. شو هالاجرام ..
عامر: بحلق ولدك والا بنتك والله ..
عبدالله يضحك: انته فكر ادقهم وجوف انا شو بسوي بك .. يلا تصبحون على خير ..
سيف: وانت من هل الخير ..
غانم: متى طيارتكم باجر ..
عامر حط راسه ع المخده: 9
سيف: ورا باجر مش باجر ..
غانم: اونه ..
سيف: والله ..
غانم: عيل ابوك ليش متحمس امودي الشنط من اليوم ..
سيف: ابويه تخرج من المدرسه والشي الوحيد اللي حبه وحفظه هو صيغه المبالغه ..
عامر: يلا .. رقدو رقدو ..
غانم: خير ان شاء الله .. ليش راقد هني انته ..!
عامر: عشان ما تفتقدوني عقب يومين .. اباكم تشبعون مني ..
سيف: قم قم يلا .. سر حجرتك ..
عامر: انا لازم اضبط وضعي الصراحه ..
سيف: اي وضع ..
عامر اشر على عمره: والله ريال طول وعرض .. لا دوام .. لا شهاده .. لا دراسه .. ولا حتى راتب .. لين اليوم اخذ مصروف من ابويه .. و ارقد وياه ف الحجره.. آآخ ويهي .. انا كيف اتعرف ع الناس واكلمهم عن نفسي ..
غانم: ليش اذا تعرفت ع الناس بتقولهم وين ترقد وشو تاكل وشو تشرب ..
عامر: والله اذا كانو ناس ناس .. لا طبعا ما بقولهم كل هذا .. بس لاقدر الله لاقدر الله.. سرت هناك وحبيت .. بعد ماتدري انته كل شي جايز .. المهم يلست وياي .. وطبعا سوالف الحبايب سخيفه واسخف عنها ماشي .. " وحط اديه عند اذنه" هلا حبي شو تاكل .. شو لابس .. ويا منو ترقد .. شوي هاه اطور الموضوع .. هلا فديتك كم رصيدك ف البنك " ونزل اديه" اقولها اخذ مصروف من ابويه .. والله بتسد الخط بويهي وبتغير رقمها ..

ضحك غانم .. وضحك سيف وياه .. صدق بيفتقدونه يوم بيسافر .. والله اعلم عقب كم شهر بيخلص علاج فارس .. وبيردون البلاد هم الثلاثه .. شله الفساد اللي افتقدو حشرتهم واستهبالهم وجوهم اللي مافي اي شخص ف هـ العايله يقدر يعوضهم عنه ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق