الأربعاء، 17 سبتمبر، 2014

الجزء السادس


سحبت نظاره بـ فريم أسود من ماركه قوتشي .. مشيت صوب الحجره اللي تحجبنا عن الناس .. وقفت جدام اول منظره وحطيت النظاره على ويهي وانا اجوف شكلي .. صوب القطعه المثبته على خشمي .. حطيت صبعي وانا احرك النظاره فوق و تحت ..

شليتها عن ويهي .. رديت برع وانا احط النظاره مكانها عقب ما حسيت انها عنقشت شكلي ..! وسحبت وحده ثانيه .. من ماركه ثانيه وانا اكرر الحركه ..

عواش: ولا نظاره حلوه عليه ..
سلامه: وانتي اشحقى تبين اتفصلين لج نظاره ..
عواش: احس ان نظري ضعيف ..
سلامه: لا تحسين ب شي ولاتتفلسفين ..
عواش: انتي سيري جوفي لج استايل يليق على شكلج وخليني انا ف حالي ..
سلامه: عن الاستهبال عويش ..
عواش: والله جد بفصل لي وحده ما امزح .. انا يوم ايلس ورا ف الكلاس .. ماجوف شي .. لازم اصغر عيوني عشان القط الكلام .. وهالحركه يقولون انها اتضعف النظر اكثر  .. ما علينا شو رايج انفصل نفس النظاره
سلامه: خلي عنج هالسوالف .. وسيري جوفي فطامي ثرها خيست الدنيا بالاسكريم
عواش صدت صوبها: الله يغربل ابليس ابو فطامي جانه وهقني اليوم وماعطاني سيارته .. مالت عليه وعلى بنته وعلى ريلج اللي مايعرف يتصرف معاها

فتحت سلامه عينها وهي تراقب هزاع وفطامي اللي توهم يايين صوبنا .. عقبها هزت راسها بـ اسى من شغبي واجدمت خطوه وهي تضحك على كلامي ..

سلامه: بسير اجرب هذيل .. تعال جوف اي وحده احلى ع شكلي .. وانتي انتبهي ع البنيه

ابتسم لها بدون ما يرد عليها .. مشت هي.. سارت صوب الحجره .. وهو بدال لا يمشي وراها .. واقف مبحلق عيونه وهو يراقبني عقب ما نزلت بمستوى فطامي وانا لابسه النظاره ..

عواش: حلوه عليه ..!
فطامي: لا .. بث حلوه على عموه ثلامه ..
عواش: تدرين انج نحسه والا ماتدرين ..!

رديت وقفت وعيون هزاع بعدها تراقبني .. ابتسم على كلام فطامي .. اجدم خطوه ورد وقف وهو يكلمني..

هزاع: ممكن سؤال ..
عواش: نعم ..!
هزاع: على ردج هذا خاطري اغير سؤالي واقولج ليش اتكلميني بهالاسلوب بس مب مهم الحين اعرف ليش "سكت شويه" اللي ابا اعرفه .. ليش بتفصلين لج نظاره وانتي نظرج سته ع سته ..
عواش: ومنو قال لك ان نظري سته ع سته
هزاع: سرتي سويتي الفحص داخل .. وسمعت الحرمه اتقولج ما تحتايين نظاره ..
عواش: مب على كيفها هاي تتفلسف ..
هزاع رفع حياته: تعرفين شغلها اكثر عنها .. ؟
عواش: وهي تعرف احساسي اكثر عني .. ؟
هزاع: يعني .. مثل ما توقعت ..!
عواش خذت نفس: هيه .. مثل ما توقعت .. بسوي هـ الشي عشان اختيه مب عشاني "سكتت شويه" انا لو كان بيدي .. كنت بتعالج وياها بعد عشان ما تحس ان هـ الشي فيها هي وبس ..

رديت صديت صوب النظارات وعطيت هزاع ظهري ..

عواش: ثرها تترياك ..

مرت ثواني وهو واقف ورايه .. مركز عينه عليه بدون ما يجوف مني غير سواد عباتي .. وانا واثقه ان الهدف من وقفته .. مجرد صدمه .. صدمته رغم انه كان شاك بهالشي ..

بس انا ماجوف ان في شي يصدم .. هيه بلبس النظاره عشان اختيه ..شو الصدمه ف الموضوع وانا بسوي هـ الشي لـ اختيه ..!!


..



ف بيتنا اللي انا مش موجوده فيه ..
واقف ف نص الحوي .. وهو حاط ايده ع الهرن ومسوي مسيره لـ حضره سموه ..!

طلع حريز من داخل .. مشى لين السياره وهو رافع حياته .. وصاحب السياره بكل ثقه .. نزل نص الجامه اللي ما قدرت اتوضح غير عيونه .. ولا بعد .. حاجب نظراتها بـ نظاره شمسيه ..

حريز: شو عندك انته حاشر فريجنا ..
يابر: كيفنا عرس اخونا ..!
حريز عقد حياته: اي اخو ..
يابر: سعووووود ..
حريز: جيه حددو العرس ..!
يابر: هم خلهم يملجون .. عقب يحددون ..
حريز: مادري عنك ..!
يابر: شخباركم ..
حريز: انزل وبقولك عن اخبارنا ..
يابر: لا مابنزل ..
حريز: اصلا انته ليش ياي ..!
يابر: ياي ابا عمر ..
حريز: وامصدق عمرك ان عمر بينزل لك عقب كل هالازعاج اللي سويته ..
يابر: بتصدق لو اقولك اني ناسي خوفه من الحشره هاي ..
حريز: بصدق .. دامك اقتبست دور عواش واستويت ربيعه .. ف قدرت اتذوب كل الفوارق اللي المجتمع يشوفها ف اخويه ..!
يابر ابتسم: احبك حريز ..
حريز: خير ان شاء الله .. !!
يابر : لحظه شوي

رفع يابر جامه السياره .. وعقبها بند السياره ونزل ..

يابر: ممكن اتفضل ..
حريز: وانا من الصبح شو اقولك ..! حيااك ..
يابر: شو الاخباااار بو فطيم..
حريز: الحمدلله .. انته اشحالك .. وشو الكليه ..
يابر: مالت عليها وعلى ابوها ..
حريز: ليش بعد ..!
يابر: والله ماصخه هالكليه .. امكرفتنا وامطلعه ديننا ..
حريز: اللي يبا النجاح .. لازم يكرف .. شو اتخصصت ..
يابر: بي يو اس ..
حريز: نعم ..!
يابر: بزنس ..
حريز: وها الاختصار من وين الفته حظرتك ..
يابر: ههههههه نكتب اختصار الكلمه ف هالثلاث حروف .. وياريت لو يختصرون كتبهم كثر ما يختصرون كلماتهم ياخي فكني منهم مابا اغلط عليهم الحيين ..
حريز: شكلك تووك راد انته ..
يابر: حسيت الظلاّم .. والله الساعه ست وانا بعدني مب راد البيت .. سيدا ييت هني ..
حريز: لهالدرجه مشتاق حق عمر ..
يابر: سر ازقره .. يايب له شي ..
حريز: شو هـ الشي ..
يابر: ماقدر اقولك اياه .. سر بيني وبين اربيعي ..
حريز: لا اسمح لي عاد .. يا تخبرني.. او انك تتريا عواش اتيي وتستلمك عني ..
يابر: حشى حشى .. ياي ازور سجين انا ..
حريز: ههههههه بتقول شو تبا ب اخويه .. والا اسير احط راسي وارقد ..
يابر: وبتخليني انا يالس جذه ..! جني ياي ازور اوكسجين بيتكم ..!
حريز: يابر بلاك اليوم تتحرطم .. العاده اسمع منك كلام موزون .. كله ثقافه وعقل وادب .. اليوم ياي مخترش..
يابر: لاني هالحزه اصلا اكون راقد بس انته ما تتمنى لي الخير ..
حريز: والله محد قايلك اتيي بيتنا يوم ان مخك سكران ..
يابر: قممم ازززقر عمر ..
حريز: ما بتقول لي شو تبا تعطيه ..!
يابر: اتشك فيني يعني ..
حريز: اخاف اتشربه شي والا تخليه يبلع شي ..
يابر: والله انته اللي مخك مشوط من الرقاد .. بو فطامي .. ازقر لي عمر الله يرضى علييك خلني اسير بيتنا اخمممد

نش حريز وهو يضحك على يابر .. وقبل ما يوصل للباب .. اتبطل الباب ودخل عمر ..

يابر: فديت خشمك والله .. شوي وكنت ببوس ريل اخوك عشان يزقرك ..
حريز: منو قالك ان يابر هني .. ؟
عمر: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

ابتسم يابر وابتسم حريز معاه وهم يردون السلام على عمر ..

حريز: كيف عرفت ان يابر هني ..
عمر: امايه قالت لي اربيعك هني ..
حريز: وكيف عرفت انها تقصد يابر ..!
عمر: لان انا ماعندي ربيع غيره ..

قال جملته بكل عفويه وهو واقف جدام اخوه .. كل ملامح ويهه مركزه صوب حريز .. الا نظراته .. تطالع السقف بطرف عينها .. الشي اللي جبر حريز انه يبتسم بدون لذه .. ويسحب عمره عنهم .. بدون لا يرمس

يابر: تعال عمر ..
اجدم عمر منه ويلس ..  
يابر: شخبارك ..
عمر: الحمدلله .. انا بخير الحمدلله ..
يابر: انزين قول لي انته شخبارك .. !
عمر: انته بعد بخير الحمدلله ..
يابر: كيف عرفت اني بخير ..
عمر: لان الانسان اللي يستقبل يومه وهو بكامل صحته فهو يكون بخير ..
يابر: منو قالك هالكلام ..
عمر: ابويه .. دايما يقول لي ان انته بخير دام انك بكامل صحتك ..!
يابر خذ نفس: فديته والله بو حريز .. الله يحفظه ويخليه لنا قوم آمين يا عمر ..
عمر: آمين .. آمين ..
يابر: توقع شو يايب لك ..!
عمر: شو ..
يابر: كتاب ..
عمر: كتاب كتاب .. كتاب قرآن ..!
يابر: لا .. كتاب عادي .. من الكتب اللي انا اقراها.. بس عجيب .. من شفته قلت لازم ايبه حق عمر .. 
عمر: بيحفظني لو حفظته ..!
يابر: مافي كتاب يحفظك لو حفظته غير القران .. اما هذا لو كسبت منه المفيد .. بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه " مد له ايده " خذ "ووقف" ابدا اقراه ..
عمر: بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه ..
يابر: يلا انا ساير الاسبوع الياي مثل هـ اليوم بكون هني ع الساعه اربع  .. بسألك عنه ..
عمر: بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه ..
يابر: عموري .. انا ساير اوكي ..
عمر: اوكي اوكي .. مع السلامه اوكي" ورد يكرر" بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه ..

مشى يابر .. سار صوب سيارته .. حركها واتوكل قاصد بيتهم .. اما عمر لازال حاظن الكتاب وهو يفتح باب الفله .. بنفس وضعيته اللي متعود عليها الكل .. راسه مايل لليسار وعيونه مركزه لـ مكان مبهم .. وهو يكرر

عمر: بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه .. بيرفعك لـ درجه اعلى يوم القيامه
فطيم: شو هـ اللي ف ايدك ..
عمر: هذا هذا " ومد لها ايده" هذا كتاب .. بس مب قران .. مابيحفظني لو حفظته لان مافي كتاب يحفظ غير القران .. بس هذا لو كسبت منه المفيد.. بيرفعني لـ درجه اعلى يوم القيامه ..
فطيم ابتسمت: انزين خله عنك .. وتعال يلس ..
عمر: لالا .. لا .. لا .. لازم اقراه .. يابر سار .. والاسبوع الياي مثل هاليوم الساعه اربع.. بيكون هني .. وبيسألني عنه  ماعندي وقت .. جدامي 6 ايام و 22 ساعه لازم اخلص الكتاب قبل ما ايي يابر ويسألني عنه ..
فطيم ابتسمت من قلبها: انزين ما تبا تتعشى ..
عمر: بتعشى عقب ويا عواش..
فطيم: يمكن تتأخر ..
عمر: بترجع عقب ساعه .. هي قالت بسير ساعتين وبرجع .. ما بتاخر
فطيم: انزين ليش ما تتعشى معاي ..!
عمر: لان عمر ... عمر ...

سكت .. وهو مركز نظرته .. لـ عالم .. ما يظم اي شخص غيره .. ولا يحتوي على اي احساس .. غير مشاعر الفوضى اللي مبعثره فيه .. وكأنه حاول يلم مشاعره من هـ العالم .. لكنه فشل .. شرات ما حاول خلال الـ 13 سنه اللي عاشهن ف حياته من يوم ما عطاه ابوه كل وقته وفرغت امه نفسها له وييت اليوم عواش .. عشان تحط أيدها بـ ايده وهي تحاول تسحبه  .. ولكن كل محاولاتهم ف هـ الجانب .. باءت بالفشل ..!


..


ف بيت خالوه لطيفه ..

وصل .. وهو مكود ف قلبه .. تحرطيم الشهور اللي ريح بهن باله .. وبال عياله .. عشان يرد اليوم ويفرغ كل طاقته وفضاوته فيهم ..


سالم: انا شاري كارتونين دياي قبل ما اسير .. عنبو شهرين .. شو سويتو بهم ..!
لطيفه: طبخناهم حق الفريج ..
سالم: تطنزيين بعد .. صبرو انتو انا براويكم ..

طلع من جيبه ورقه .. ماعرف شو اهميتها .. جسفها لين ما وصل لـ طرف فاضي .. وبدا يكتب ..

سالم: الدجاجه رقم واحد .. شو سويتو بها ..
لطيفه: وانا اقعد اذكر شو طبخت وشو ما طبخت ب دجاجاتك من يوم سافرت حظرتك ..
سالم: لعابين انتو لعابين .. بس تلعبون ف النعمه .. تطبخون حقكم وحق غيركم ويوم يزيد اتعقونه .. جيه ما تحافظون ع النعمه .. صالونه اليوم الاول اذا زادت سوو بها برياني اليوم الثاني .. والبرياني اذا زاد لفو به ورق عنب شو المشكله

من صوب ثاني .. دخلت مزنه الحجره وسكرت الباب ..

مزنه: انقذووني .. انقذووني .. انا مافيا ربو .. بس بديت اختنق .. ماقدر اتنصخ ..
رفيعه: هههههههه ماصخه انتي والله ..
مزنه: عيل يقول لي البرياني لفو به ورق عنب .. آآآخ آآآخ آخ .. وقفو الكره الارضيه بنزل .. ماقدر اتحمل هـ الرمسه والله ماقدر..
رفيعه: متى وصل ..!
غاليه: اليوم الفير .. اموعي البيت كله ع حشرته .. انا ياي وانتو ما تستحون .. رقود .. ولا واحد ياي يستقبلني .. وطاح ف ياسر من الساعه اربع لين الساعه سبع ..
رفيعه: وهو يعيد نفس الكلام ..!
غاليه: صدعنا والله .. ويوسف اونه نازل بيآزر شوي .. يلس ع الدري .. ورقد .. وكل شوي .. يحصل فلعه توعيه ..
رفيعه: خيبه ..
مزنه: شكلج من زمان ما شهدتي هـ الحدث ونسيتي جو البيت يوم هو يكون هني ..
رفيعه: هيه والله اتعودت ع جو الهدوء ..
مزنه: بعده يزاعج ..
غاليه: وييه .. وصل عند  اليوم الخامس عشر من رمضان .. عيد الاضحى خلص والسنه بتخلص .. وابويه يبا امايه تذكر شو طبخت ف هـ اليوم ..
مزنه: ماخلصن عدد الدجاجات اللي يابهن .. عشان يعرف ان اللي يابه ما سدنا اصلا ..!
غاليه: يحاسبنا ع اللقمه .. وهذيج البغامه صارف عليها مال قارون ولا حاسبها ..
رفيعه: حملت ..!
غاليه: شدرانا .. سيري سأليه هذو يالس تحت ..
رفيعه: لا مافيا .. اخاف يطيح فيا عقب ..
مزنه: انتي متى ناويه تحملين ..!
رفيعه: بعد فتحت هالسالفه ..
غاليه: صدق لاه .. نبا بيبي ..
رفيعه: الحين بنتي وايد متعلقه فيني .. عشان اسير اظلم غيرها ..!
غاليه: تعالي صدق وينها .. جيه ما يبتيها ..!
رفيعه: طالعه ويا عواش ..
مزنه: على ويييين ..! الخاينه مطلعه فطامي وانا يالسه هني ..
رفيعه: اتفقت ويا سلامه انها اتوديها اتفصل لها نظاره .. اتصل بها هزاع قال خلاص انا بوديج .. عاد عويش اونها تستحي تسير روحها وياهم شلت فطامي وقالت بتيبها هني عقب ..
غاليه: عيل احسن يوم انها ما ييت وياج .. تسمع هـ الحشره ..
رفيعه: هيه والله " سكتت شوي " وين يوسف وياسر ..!
مزنه: يوسف طالع يصيع .. وياسر راقد حليله من الفير واقف ع ريوله يسمع هالمحاضره ..
رفيعه: عن يسير يوعيه الحينه ..
مزنه: عادي .. اتوقعي ..
رفيعه: وهذاك السخيف بدال لا يذاكر .. حضرته يغسل سياره ياسر ..
مزنه: هذا شغله يبدا هـ الوقت .. يغسل السيايير .. يسقي الزرع .. يغسل الحوي .. كله عقب المغرب .. مينون والله يكفخه واحد .. بسم الله والحمدلله ..
رفيعه: ههههههههههههه شو تألفين انتي ..
مزنه: صبري .. ابووج بعده ما جاف فاتوره الشهر .. خله يجوفها بس .. وزين بيسوي ف مهند ..
رفيعه: يعني بيعصب ع الفاتوره وما بيعصب ع شهادته اللي امسوده ويهنا ..!
غاليه: هو يدري مهند صف كم اصلا عشان يهتم لـ دراسته ..
رفيعه: وايد امصخنها حضرته ..
غاليه: جان عطيتيه كف .. ودخلتيه ..
رفيعه: عشان يسبحني بالماي ..
غاليه: ما بيتأدب الا اذا اتصفع من ياسر .. عيز وهو يهزبه .. والله اخر شي بيظربه ..
رفيعه: زين يسوي به .. والله رافع لي ضغطي .. العام رسب ف التقويم .. وامايه شلت همه لين اخر السنه.. والحين بعد ناوي يعيد الحركه حضرته ..
مزنه: على فكره .. تارس الحوض حق فطامي ..
رفيعه: هيه ثرني مينونه اخليها تسبح نص الليل ..
غاليه: انا اسمع الرقم الرابع والثلاثون ..
مزنه: عدد الدجاجات ..
غاليه: اكيد .. والا ف حياتج رمضتني اربع وثلاثيين يوم ..
مزنه: رمضنت ويا مسلسلات رمضان لين 34 حلقه ...
غاليه: والله باله طويل .. خبل بنا يالس يحاسبنا ع اللقمه .. عنبووه من شهرين ياييب لنا دياي .. ويبانا انيود ايدنا عن اللقمه عشان يرجع وايجوف دجاجاته صامدات .. خله يسوي له زريبه ورا البيت ويربي له كمن ديايه .. وعن هالمذله ..
رفيعه: عيل هـ اليمعه شكلنا بنحول الغدا لـ بيتنا .. مب يايين هني دام السالفه جذه
مزنه: هيه والله بيفضحنا .. صبرو عليه اسبوعين لين ما فيوزاته تهدا .. عقب تعالو ..
رفيعه: بس ابا اعرف حرمته حملت والا ..
غاليه: اسير اسأله ..!
مزنه: استوي له دجاجه وسيري .. والا غير جذه .. صدقيني بتينا وانتي لابسه ويهج بالجلب ..
غاليه: خايسه انتي .. تبينه  يشوه جمالي .. ورانا عرس بعد مافيا ..
رفيعه: تعالو صدق متى ملجه سعود..!

..

شوق: نعم نعم .. عيدي ..
موزه:اول اسبوع من الشهر الياي
شوق: يعني عقب اسبوعين
موزه:هيه
شوق: لاتمزحون
موزه: وامج بكل هدوء قالت ماعندنا مانع ..
شوق: وسعود ..
موزه: سعود ماصدق انها وافقت .. وتخبل يوم عرف انها تبا الملجه الحين والعرس شهر 12 تبينه يرفض بعد.. مينونه انتي ..!
شوق: بلاها مب مصدقه هاي ع قووولت غاليه.. شو هـ الحركات .. نحن بنلحق اندور لنا شي حق الملجه والا حق العرس ..  
موزه: ليش ادورين حق الملجه ..!
شوق: ليش ما تبا اتسوي حفله ..؟
موزه: لا ..!
شوق: هاي وايد سخيفه ..
موزه: كيفهم والله ..
شوق: شو كيفهم .. اوكي .. الملجه ما بنتوهق .. بالله شو بتلبسين حق العرس وانتي جدامج 3 شهور فقط .. منو بيطيع يفصل لج اصلا ..
موزه: منو قالج بفصل .. بسير بدور لي اي شي جاهز ...
شوق: قاهرتني والله ..
موزه: سعود مستانس .. لا تعكرين مزاجه بـ قهرج ..
شوق: وهو قاهرني فوقها بعد .. مالت عليهم ..
موزه: خيبه شوقوه بلاج ..
شوق: وانتي جيه حابسه عمرج ف الحجره ..! وين امايه ..!
موزه: سارت عرس بنت ام حمدان ..
شوق: ونحن كل ما انييها اتودرنا واتسير اعراس ربيعاتها .. اشحقى انيها عيل .. خلها تتصل بنا واتقول لا اتوون ..
موزه: شو فيج انتي ..!
شوق: طفرانه والله .. طالعه من البيت عساس اني اعدل مزاجي .. ييت هني واتعكر اكثر ..
موزه: ليش شو مستوي ف بيتكم ..!
شوق: ولاشي ..
موزه: في شي بينج وبين فهد ..!
شوق: لا وانتي الصادقه .. في شي بيني وبين حرمت ابو فهد ..
موزه بلاها حرمت ابووه بعد .. شو تبا ..
شوق: شدراني .. انسانه مريضه والله .. استغفر الله احيانا احسها حاقده عليه .. لاني ماخذه فهد .. وهي ف سني تقريبا وماخذه عمج الشيبه
موزه: والله محد قالها ..
شوق: الحين بس عرفت ليش عفاري كل ما اتيينا اتكون حزينه .. جد جو بيتهم لا يطاق .. رغم علاقتهم كـ اخوان جدا جميله .. بس هـ النحسه .. تباسكو ع الاكل ..
موزه: هههههههههه شو هـ التشبيه ..
شوق: طوفي انسير تحت ..

نشت شوق .. ونشت موزه وراها .. طلعن من الحجره متوجهات تحت ..


شوق: وين هامل ..!
موزه: طالع ويا ابوه ..
شوق: ليش مزعلنه ..؟
موزه: لا .. بس من كمن يوم نحس به مضايج من الشقه ..
شوق: صدقه .. كبر ماشاء الله عليه.. طبيعي بيمل من الحجرتين والصاله اللي عايشين فيهم انتو..
موزه: الحمدلله على كل حال ..
شوق:متى بيخلص بيتكم ..
موزه: جريب ان شاء الله
شوق: من 3 سنين وانا اسمع عن هـ الجريب .. ولا اجوفه ..

وقفن ف نص الدري وهن يوايجن تحت .. صوب بنات موزه اللي مخصص لهن سهيل تحت الدري باستايل طفولي خاص لهن ..

موزه بصوت عالي : شو عندك انته ويا بناتي .. !
سعود: وانتن مخلني اجابل اليهال .. ورواحكن محبوسات فوق اتحشن ..
شوق: انحش فيك ..
سعود: اصلا من قالت لي رابعه انج هني .. عرفت انا ليش كنت اغص كل شوي..
شوق: ويا هالراس شخبارك ..
سعود: تعالي تحت بقولج اخباري .. واقفتلي فوق جنج خليفه الدوله العثمانيه وانا واحد من الاتراك .. 

ابتسمت شوق وهي تنزل تحت صوب اخوها .. اللي من شافها وقف .. وهو مستقبلنها بنفس الابتسامه .. اتجدمت منه اكثر .. رفع سعود ايده صوبها وحظنها ..

موزه: اتغدى فيج قبل لا تتعشين فيه هههههههههه
سعود: انتي تخربين علاقتيه بـ اختيه ..
موزه: انا...! حشى عليه .. اختك روحها متحلفتلك ويالسه فوق تتوعد لك ..
سعود: ليش ..
شوق: اتقص عليك .. ماعليك منها
موزه طلعت عينها: جوفووووو المنافقه ..
شوق ابتسمت: مبرووك ..
سعود رد لها الابتسامه: بعده ماصار شي ..
شوق: بتحلف انك مب فرحان ..
سعود: بجذب عليج اذا قلت لج لا..
شوق: معناته .. اترد ع الغرب بـ ماصار شي .. مب عليه انا اختك ..
سعود: فديييتج والله " لوا عليها" اتعلمي اتعلمي ..
موزه: اتعلم شو .. أسس النفااااق ..!!!
سعود: اختيه مب منافقه ..
موزه: لو سامعنها شو قالت لي فوق .. جان خليتها تحفه حق كوشت حرمتك ..!
شوق: ماقلت شي .. هاي تبا تخرب بيني وبينك بس ..
سعود: ادريبها "سكت شويه " اتعشيتن ..!
شوق: لا .. اصلا بيتكم فيه عشى ..!
سعود: بما ان امايه محد .. ف ماعتقد في .. الا اذا اتصلت بكن قالت لكن تعالن .. ف اعتقد انها قايله حق البشاجير يسون شي ..
رابعه: مانبا عشى بيت ..
سعود: شو تبين عيل..
رابعه: ابا اتعشى برع..
موزه: يلسي مكانج ..
رابعه: ليش هامل طلع ويا بابا .. ونحن لا..!
سعود: لالا .. دام الموضوع وصل لدرجه الغيره .. ف بنعشيها من برع .. كم رابعه عندنا نحن ..

ابتسمت رابعه وردت اتلقط قطع العابها

سعود: بس بما ان امج مب راضيه .. بنسير بناخذ عشى وبنرد نتعشى هني .. شو رايج ..
رابعه: اوكي ..
سعود: فديت الاوكي الحافيه انا... تعالي بسرعه عطيني بوسه ..

ضحكت رابعه وهي يايه صوبه .. حظنته من رقبته وباسته ..

سعود: منو هني غيركن ..!
موزه: يابر بس.. وراقد ..
سعود: راقد لين الحين ..!!!
موزه: اصلا راد البيت المغرب .. صلى ورقد ..
سعود: بسير بوعيه وبجوفه شو يبا.. لين ما اردلكن .. اجوفكن متفقات .. مب ارد والقاكن تظاربن ع المكان..
شوق: والله اخاف نحن اللي انييكم فوق .. ونلقاكم دافنين بعض انته ويابر ..
سعود: والله اذا مخه ظارب شوط .. ف اكيد واحد منا بيدفن الثاني ..
موزه: شوي شوي عليه لو سمحت ..
سعود: ان شاء الله .. بس فكيني انتي وبناتج ..

سار سعود .. واتربعت شوق ويا بنات اختها الهنتين وهي تلعب وياهن .. وموزه سارت صوب المطبخ تتاكد اذا في عشا والا لا .. عن يطلبون ويطيح ف جبدهم عقب .. وكل وحده منهن .. نست تسأل الثانيه شو تبا عشان يأكدن على سعود اللي شمر ساعده وهو ساير يتصارع ويا عناد يابر ...!!

..

بكل هدوء اتنفس .. وبكل هدوء .. فتحت الباب ونزلت .. وبالهدوء نفسه .. مديت ايدي صوب فطامي وسحبتها صوبي ..

سلامه: راقده فديتها .. اترومين اتشلينها ..!
عواش: من متنها عاد ..
سلامه: انتي السلق .. مافيج حيل اتشلين عمرج عشان اتشلين فطامي ..
هزاع فتح الباب: انا بشلها ..
عواش: لا عادي والله ..
هزاع نزل وسار صوبهن: يبيها ..
عواش: مب ثجيله .. عادي والله الحين بوصل الصاله وبخليها ع الكنبه ..
هزاع: انزين .. شوي شوي عن اطيح عنج ..

مشيت وانا اتحرطم بحركات عيوني على جملته الاخيره .. بالله كاس ماي شاله ف ايدي والا صينيه روب عشان اطيح من ايدي ..!!!!
وصلت صوب باب الصاله .. فتحته ودخلت .. قبل خمس دقايق بالضبط كلمت رفيعه وقلت لها اني جريب .. يا انها ما تفيجت تنزل لي او كالعاده ماصدقتني وانا اعطيها تقدير الوقت .. !!!

الصاله فاضيه الا من شويه اوراق وخرابيط متناثره ع الطاوله .. وصوت التلفزيون اللي كان حاشر الدنيا بدون ماحد يتابعه ..  ماكان عندي وقت اتامل أكثر .. لان ثجل فطامي اللي توني بديت احس به .. تعبني ..

مشيت صوب الدري .. بس استسلمت عقب ما قست الجهد اللي لازم ابذله عشان اوصل ويا فطامي فوق بسلام .. ف عطيت ظهري للدري واتجدمت خطوه وانا قاصده اجرب كنبه .. بس وقفني صوته ..!

ياسر: يبيها عنج ..!

خذت نفس وانا اصد صوبه .. بدون ما احط عيني بعينه ..

عواش: وين امها ..
ياسر: ويا غاليه ومزنه ف حجرتهن " سحب فطامي" حياج ..

مشى بكل هدوء .. وبهدوء افظع .. مشيت انا وراه .. وصلنا لين اخر الدري .. وقف .. وجبرني اوقف معاه بدون لا يصد صوبي ..

ياسر: انا آسف .. ع الموقف اللي صار الاسبوع لي طاف بيت قوم خالوه جواهر
عواش: ماصار شي اصلا ..
ياسر: قالو انج اتحرطمتي وايد ..
عواش: طبيعه عواشيه فيني .. يعني شي مب غريب عليه ..
ياسر: يعني مب زعلانه ..!
عواش عقدت حياتها: اللي خبرك اني اتحرطمت وايد .. ما خبرك ان انا مستحيل ازعل او اشل بخاطري على حد "مشت عنه" الدنيا اكبر من اني ازعل ع اشيا بسيطه شرات هاي .. واكبر من اني اضيجها بعيوني واشل بخاطري على اهلي ..

خذت نفس .. ومشيت صوب حجره مزنه وغاليه .. بدون ما اصد صوبه او اترياه ايي صوبي عشان يوصل فطامي قبلي ..

عند الباب وقفت .. رفعت ايدي وانا ادق الباب بـ ملل ..

عواش:رفوووع ..
رفيعه: تعالي عواش .. حياااج ..

فتحت الباب وانا حاطه ايدي ع خصري ..

عواش: اتصلي ف حريز قوليله يمرنا بسرعه ..
رفيعه: حريز معزوم اليوم عند ربيعه .. يعني مستحيل يرد قبل الساعه 12
عواش: وانا اخيس هني لين الساعه 12 ان شاء الله ..!!
مزنه: وانتي شو عندج ف البيت .. تعالي يلسي ..
عواش: ماقدر .. عمر يترياني ..
مزنه: جان يبتيه وياج ..
عواش: العصر سرنا المحل .. انفصل نظاره انا وسلامي .. اي شي حاولت وياه ايي ماطاع ..
مزنه: نشيتي شليتي فطامي عشان اتشد من ازرج ..
عواش: وابويه حظرته متعايز يسوق .. او يمكن ساير مكان يعرف انه ما بيحصل فيه بارك .. شل عبدالجبار وياه وسار .. وانا اللي خست هني ..
مزنه: ثرج مب يالسه ف الشارع .. انثبري اشووف ..
عواش: ابا ارد البيت ..
رفيعه: تعالي انتي .. وين فطامي ..!!

سكتت .. رديت خطوتين ورا .. وانا ناسيه تماما الموقف اللي صار قبل دقايق بيني وبين ياسر .. وناسيه اصلا ان فطامي راقده .. وان هو شلها عني ويابها فوق ..

ياسر: لا عادي .. كملن سوالفكن .. وانا بقوي عضلاتي بـ فطامي ..
رفيعه نشت سارت صوبه: الله اكبر علييك .. ييب بنتي ..
ياسر: هههههههههههه قومي بدخلها ..
رفيعه: شكرا .. يبها ..
ياسر: يلا عااد .. هـ الخطوتين لي بخطيهن لين الشبريه .. ما بيخسرني وزن ..!
رفيعه: عيييل لا تتحرطم على بنتييي ..
ياسر اجدم من الشبريه ورقدها: فديتها والله "ابتعد عنها" يوم بتنش طرشيها صوبي ..
رفيعه: ما بتنش .. سايره المدرسه اليوم وتعبانه الحين .. خلاص هذا رقادها لين باجر ..
ياسر: خلاص عيل باجر بنجوفها ان شاء الله . .

طلع ياسر .. ورديت صديت صوب البنات وانا بعدني واقفه عند الباب ..

عواش: اخوج كم سياره عنده ..
غاليه: جيه قالولج اخوج اللي يتحرى عمره ولد الامير السلجوقي.. مظهر له موترين ..!
رفيعه: الله اكبر عليج ..
عواش: جد منتهيييه .. والله حرام عليكن .. انا من الساعه 8 لين 4 ف الجامعه .. رديت وطلعت ويا سلامه.. والحين يايه هني .. وعمر يترياني ف البيت .. متى برررقد
غاليه: جيه مارديتي ويا سلامه ..
عواش: سااارت تتعشى ويا ريلها الطفسه ..
رفيعه: حرمه وريلها .. طالعين يتعشون .. وين الطفاسه ف الموضوع ..
عواش: الطفاسه اني انا ابا ارد البيت .. شو الحل يعني .. سيري قولي حق اخوج يعطيني سويج سيارته .. بنتسلفها اليوم وباجر يوم بنييكم حق الغدا .. بنردها ..
رفيعه: باجر الغدا بيكون ف بيتنا ..
عواش: بيتنا نحن ..!
رفيعه: هيه ..
عواش: والله بيييكم الظهر ويا عبدالجبار وبنرد السياره .. بس دخيلكم ارحموووني الحيين ..
غاليه:يلسي اتعشي .. عقب ردي البيت ..
مزنه: عويش عن الحركات .. يلسي ..
عواش: ماقدر والله .. اتاخرت وايد على عمر ..
مزنه: وخير يعني .. هو مب متعود على حركاتج ..؟
عواش: متعود على كل شي ..الا اني اتاخر علييه "صديت صوب رفيعه" نشييي نشي اتشحتيلي سياره
رفيعه:بتسوقين سيارته
عواش: بسوق سياره ابوج .. جفتها تحت ..
مزنه: رد رد من السفر ..
عواش: اووونه ..
مزنه: والله .. ماجوفينا ميلسات هني .. جنه دجاجاته ..
عواش: دجاجات شو ..!
رفيعه: ههههههههههه دجاجات راسها " وحطت الفون عند ذنيها" هلا ياسر ..
ياسر: هاه نشت ..!
رفيعه: قلت لك ما بتنش لين باجر ..
ياسر: عيل شو تبين 
رفيعه: شو عندك انته ..
ياسر: ولاشي ..
رفيعه: غريبه ما طلعت ..
ياسر: تعبان شوي ..
رفيعه: انزين ممكن اتعبك اكثر ..
ياسر: آمري ..
رفيعه: اباك اتوصلنا البيت ..
ياسر: ما تعشيتن ..
رفيعه: بنرد نتعشى ف البيت .. بس تقدر اتوصلنا ..
ياسر: اوكي .. عشر  دقايق .. وبكون تحت ..
رفيعه: خلاص ان شاء الله .. شكرا .. مع السلامه ..

بندت عن ياسر .. وبكل هدوء حطت مبايلها ع الكومدينو وصدت صوبي ..

رفيعه: يلا نشي .. ياسر بيودينا ..
عواش: على كيفج انتي ..!
رفيعه: شو تبييين انتي .. ما عرفنا لج ..
مزنه: تبا ريل .. ادري بها ماصخه هاي ..
عواش: انتي انطمي انتي " وهي تكلم رفيعه" قالج تعبان مايقدر ..
رفيعه: انتي سمعتيه وهو يقول ..!
عواش: انتي قلتي له بتعبك اكثر .. شو معناته ..
رفيعه: معناته انتي وايد تتحرطمين وتكبرين الامور وتصدعين الراس .. نشي فكينا ..
عواش: انزين بس والله ما بشل بنتج ..
رفيعه: مالت عليج لا تشلينها .. ياسر بيشلها .. يلا ..
غاليه: يلسن لاه عن الحركات .. والله ملل ..
عواش:باجر باجر ان شاء الله .. بنسهر ف بيتنا ..
مزنه: بيحطون فلم حلو والا اييب لابتوبي ..
عواش: يبي لابتوبج .. بنتابع منه احسن .. ع راحتنا ..
مزنه: اوكي ..
غاليه: بس جهزولنا جو السينما ..
عواش: حتى لو جهزنا .. بتين انتي واختج .. بتجلبن السينما لـ سرك .. يلا اميه .. فداعته

نشيت عنهن .. وانا بنص عين .. مب قادره اركز ابدا جدامي .. ولا قادره اجوف شي غير الظباب اللي غطا عيوني .. والله انا اللي احتاي حد يشلني الحين مب فطامي ..!!


..


ع السور .. اللي يتمركز ورا قفص الدياي ..
كان يالس كـ عادته .. وهو عاطي ظهره للبيت ولكل هم يحتويه هـ البيت .. ومكتفي انه يصد صوب الصحرا وهو يتنفس بدون لا تتكبل حريته

بس هـ المره .. فهد اخوه كان يالس وياه ..

عمران: لو سمحت .. مكاني هذا مب متعود ع الازعاج ..
فهد: والهدوء يعرفك اصلا عشان تعود هـ المكان عليه "مد ايده صوب اخوه" عطني حَب
عمران عطاه: والله انا ماخترش هني ..
فهد: شو تسوي عيل ..
عمران: احب ايلس روحي .. احس كل شي هني محترم صمتي ..
فهد: وانته تصمت اصلا ..!
عمران: عرفت شو الفرق بين الجماد والبشر .. كل شي ف الجماد يحترمك .. بس البشر .. لو لقيت واحد فيهم يحترمك ف كل الجوانب .. لازم بيطنز ف جانب معين ..
فهد: الله الله الله ع الثقافه الجابريه اللي فيك ..!
عمران: الجابريه ..!
فهد: عيل انته ويهك ويه كلام ناس عاقله ..!
عمران: توني اقولك احترم الثقافات يا بشر ..!!
فهد: قم نطلع نتعشى ..
عمران: وين حرمتك ..
فهد: بيت ابوها ..
عمران: انا قلت .. والا فهد ياييني يبا يعشيني برع بدون ما اذل عمري ..
فهد: وانته جيه حاط ف بالك ان فهد اتغير عقب ماعرس ..
عمران: مادري .. يمكن لانك تشبه ابويه ف الشكل ..
فهد: ف الشكل .. اما ف الطبع مستحيل .. رغم اني تربيت اني اكون شراته ف كل شي ..
عمران: كون ع الصفات اللي تربيت انك اتكون عليها ..! بس الحين .. اظن انك كبرت ع التربيه .. وهو كبر على كل شي زين كان موجود فيه .. لا تفكر ابدا انك تستوي شراته الحين ..
فهد: تحسسني انه لئيم ..
عمران: هو طيب .. وايد طيب .. بس مرات يكون لئيم .. انته خلك طيب طول العمر .. ولا تفكر ف لحظه انك تقسى على عيالك ..
فهد: لا افكر اني اقسى على عيالي .. ولا افكر اني اقسى عليكم ..
عمران: علينا نحن ليش ..
فهد: لاني ف وايد اوقات.. اتخيلكم عيالي ..

صد صوب قفص الدياي .. ثبت ريله ع القفص .. وعفد صوب الأرض ..

فهد: تعال ..

صد عمران صوبه .. خذ نفس وهو لازال يالس .. ومثبت عينه بـ عين اخوه ...

فهد: بلاك تطالعني جذه جنك مشبه عليه توم كروز .. انزل يلا ..
عمران: والله ولا يسواك ..
فهد: ادري ..
عمران: الا ف طوله ..
فهد: مالت عليك هههههههههههه يلس يلس .. لا بوديك مطعم ولا كفتيريا حتى .. سر خله توم كروز يعزمك ..
عمران: يوم يا دبي وشقح برج خليفه .. عزمي يوم واحد ع العشا.. بس جدول اعمالي كان فل .. ماكنت متبرض لويهه ..
فهد: عن يسمعك عاد ويطيح من فوق البرج ..
عمران: خله يطيح .. جيه يهمني عاد ..!
فهد: وين تبا تتعشى ..
عمران: مطعم من مطاعم زعبيل سراي ..
فهد: جوووف ..
عمران: ايييه .. بدينا بـ المذله عاد ..
فهد: يعني عزمتك .. بس اطلب مكان محترم .. وين وديتني زعبيل سراي .. ماعندي سالفه انا اسير زعبيل سراي وياك انته " مشى عنه " يوم بتختار مكان محترم يناسب مقامك تعال خبرني .. اما الاماكن الخاصه ف لو سمحت لا تتعدى على حدود حرمتيه ..
عمران: ويييين اللي ما بيتغير .. وما بيستوي نحس وخايس وسخيف على اخوانه ..!
فهد وقف: والله المواقف هي اللي تصنع الشخصيات ..
عمران: يعني زعبيل سراي خلى شخصيتك تستوي نحسه ..
فهد: هيه ..
عمران: وين تبا توديني عيل ..
فهد: من قله المطاعم يعني ..
عمران: اخر شي اخاف اتوديني ماكدونالز تطلب لي من السياره ماك جكن واتردني ..
فهد: لعيونك اطلب لك سبيشل ..
عمران: اخجلتني الصراحه .. بس اخاف اتكلف على عمرك .. خله هابي ميل شو رايك ..
فهد: برجر .. ؟
عمران: لا جكن ناجتس ..
فهد: هههههههههههه بتتادب والا ..
عمران: يلا يلا انزين .. لين ما تبدل وتتكشخ .. بكون رسيت لي ع مطعم ..
فهد: مطعم محترم ..!
عمران: انزييييييييييين .. جني قايله ودني المرقص .. كل شوي قال لي محترم ومحترم ..
فهد: عوذ بالله منك يا بليس ..

مشى فهد ورا اخوه اللي كان يضحك بينه وبين نفسه بدون ما يصد صوب فهد .. عشان لا يكفخه ويرد يتحرطم عليه ويأخره .. واخر شي .. يعصب ويكنسل الطلعه بكبرها ..


..


على كبت المطبخ .. يسار الفرن .. وين كان يالس وهو مجابل الثلاجه .. وامه ساحبتلها كرسي .. يالسه وهي مجابله الطاوله ..

ام سيف: وهذا الولد كل خميس ..لازم يغثني ..
فيصل: وانتي اجوفيني غير الخميس ..!
ام سيف: بس اسكت عني خلني اركز ..
حامد: مادري عاد شو تسوين .. الا سلطه.. يحتاي اتركزين ..!
ام سيف: فيصل وحامد .. فكوني من صدعتكم وطلعو برع ..
حامد: نطلع وين انسير .. ربعنا الطفوس كل واحد مشغول بـ حرمته .. والوحيد اللي مب معرس .. فرو راسه وبيوزونه اختيه عقب اسبوعين ..
فيصل: من ناحيه فرو راسه .. ف هم صدق فرو راسه يوم انه فكر ياخذ اختك ..
حامد: جب انته .. جب "صد صوب امه"  هاه امايه .. شو رايج فيني وانا ادافع عن مها ..
ام سيف: ولازم امدحك لانك دافعت عن اختك ..!
حامد: لا ..امدحيني وانا اقوله جب .. شو رايج
ام سيف: رايي انك قليل ادب .. ومافيك مذهب ..
حامد: افا ..
فيصل:ههههههههههه يوم اقوووولك لا ادافع عنها .. ما تستاهل .. زين جذه .. طلعت ملحد .. ماعندك مذهب ..
حامد: شككتني ف عمري .. انا بسير ادور ديانتي ..
فيصل: ابدا اول بالكتب المسيحيه .. عقب الاسلاميه
حامد: خايس تباني اكفر ..!
فيصل: لالا .. عشان تقرا عن معتقداتهم الغبيه .. وانته جذه يائس وقلبك اسود وملان .. وفجاه يبعث لك الله النور .. والهدايه .. وتدخل الاسلام ..
حامد: واذا حبيت معتقداتهم واعتنقت دينهم ..
فيصل: بذمتك بتحب شو ف معتقداتهم .. الكرفته والكوت اللي يلبسونه الميت ..! والا لحم الخنزير اللي يدحونه .. ملل يابوي .. والله عقب الـ 18 كانو بيروغونك اهلك من البيت ..
حامد: جان شفتني الحين اغني راب وانا ادور الرزق الحلال ..
فيصل: اي حلال .. حلل الله لسانك من الالفاظ الوصخه ..
حامد: آميييين يارب ..
ام سيف: حلل الله مخك انت وياه من هالافكار الشينه .. جانكم بتخبلوبي انتو الثنينه وبتدفنوني بالحياه "وقفت" سود الله ويهكم .. والله ولا واحد منكم فيه ادب .. يبتكم على كبر وماعرفت اربيكم انا صبرو انتو والله جان ما خبرت ابوكم يأدبكم و......

وبدت تتحرطم ام سيف .. كعادتهم كل خميس .. ييلسون العصر ويحنون ع راسها هـ الثنينه لين ما يطفروبها .. وعقبها يطلعون ويا ربعهم ويفكونها من صدعتهم .. بس اليوم .. مصخوها .. من العصر وهي متحمله حشرتهم .. ولا طاعو يفجون عنها .. لين ما وصل مانع .. وهو شال بنت اخوه ويضحك على امه وهي تتحرطم ..

مانع: السلام عليكم ..
الكل: وعليكم السلام ..
فيصل نقز عن الكبت: فديييت الشيخه اناااا ..
مانع: شو عندكم ويا اميه انتو .. جيه مصدعينها ..
حامد: اصلا نحن كنا بنطلع .. بس هي ماخلتنا قالت ملل يلسو ونسوني ..
ام سيف وهي تنشف أيدها: ألف له قصه بعد من زمان " سارت صوب حمدان" والله محد يونسني غير هـ الثنينه .. فديتهم " حظنته وهي اتبوسه " شخبارك اميه ..
حمدان ببرود : بخير الحمدلله ..
فيصل: ذاب الثلج ..!
حامد دق وهو يلحن: لالا مايذوب ..
فيصل: ذاب الثلج ..
حامد: لالا مايذوب ..
فيصل وهو يلحن ويا اخوه: يا فقره يا طوييله ..
حامد يرد عليه: يا هلا ويا هلااا ..
فيصل: مب مخلصين ويا حمدان الليله ..
حامد: يا هلا ويا هلااااااااا
مانع كفخ حامد وهو يضحك: لا تعلق ع ولد اخويه لو سمحت ..
حامد: زين زييين .. ما بعلق على ولد اخووووووووووك ...

عطاه مانع بنظره وهو ساير صوب امه .. وحامد سوا له طاف وهو سحب حمدان ومشى وياه لين الكراسي.. وبدا كل واحد من الاخوان .. يخبل واحد من عيال اخوه ..

مانع: شحالج امايه ..
ام سيف: وينك انته .. عنبو ولا جنه عندك ام اتيي البيت شوي اجوفها شو محتايه شو مب محتايه ..
مانع: محتايه شي امايه .. !!
ام سيف: ولازم احتاي شي عشان اترد لي البيت كل خميس..!
مانع رفع ايده وهو يبوسهن: آسف .. وحقج عليه .. انا كل خميس دوامي يخلص العصر .. واطلع امر زوز وحمدان .. اطلعهم وعقب ايبهم هني .. بس لج مني وعد .. الخميس الياي اطلع من الدوام وسيدا اييج البيت ..
ام سيف خذت نفس: مابا اتعبك واثجل عليك يومك .. بس يا اميه ما يستوي اترد اخر الليل واتحط راسك وترقد وانا ماجوفك ..
مانع: افا امايه .. شوفتج عندي تسوا الدنيا ومافيها وانتي تقولين مابا اثجل عليك ..
فيصل: على كم كيلو الرمسه اللي اتبيعها اخويه ..
حامد: ست إروش يا بييه ..!

ضحك مانع وهو ساير صوب اخوانه .. اجدم منهم لين ما سحب زوز اللي كانت يالسه حذال فيصل على كرسي واحد ..

مانع: وعلى كم بيت الباربي يا حامد ..
حامد: على جبديييي اللي تعورني كل ماجوف الكرتون ..
مانع: هههههههههه يلا يلا طوفو انسير داخل .. خلو اميه اتكمل شغلها بهدوء ..
ام سيف: زين ما سويت يا مانع ..
مانع: افا عليج .. محد بيأدبلج اياهم غيري ..

مشى مانع وهو شال زوز .. ومشى الطابور اللي مكونينه اخوانه وولد اخوه وراه .. دخلو الفله وسارو صوب الدري وهم متوجهين لحجره مانع اللي ما عزمهم ..

مانع: انا قلت انسير داخل .. بس ماقلت حياكم ف حجرتيه ..
حامد: حجرتك حجرتنا ..
مانع: وانته على كيفك تقسم ممتلكات البيت ..!
فيصل: هلا هلا .. وصلو قطاع الطرق ..

ابتسم حامد وهو صاد صوب مها اخته اللي توها يايه صوبهم ..

مها: ماشاء الله .. شوعندكم ..!
مانع: عندنا عروووس حلوه .. كنا ناوين نزعجها بس يوم اذكرنا ان ملجتها عقب اسبوعين غيرنا راينا .. 

ابتسمت مها .. اجدمت من مانع وحظنته ..

مها: فديييتك والله ..
مانع: شخبارج ..
مها: الحمدلله ..
مانع: مهاوي مب محتايه شي ..
مها: لاء ..!!
مانع: صدق ..
مها: والله " ابتسمت" شكرا مانع ..
حامد: ونحن مافي شكرا حقنا ..!
مها: جاملتوني وماشكرتكم ..!
مانع: يعني انا جاملتج يوم سألت ..!
مها: لا .. انته ادري انك تسألني من خاطرك .. بس هـ الثنينه مستحيل يسوولي شي من خاطرهم ..
حامد: افااا ..
فيصل: يا ما قلللللت لك .. يا مانصحتك .. لاتتدخل .. لاتتعنى .. بس انته اتحب اتهز مواعين ويهك واترقصهم"ورفع كفه بويه حامد" مالت عليك ..

ضحك مانع من خاطره وهو يتجدم خطوه .. بس رد وقف عقب ما مها مدت أيدها صوب بنت اخوها ..

مها: تعالي..

زوز هزت راسها بـ لا واتيودت بـ مانع ..

مها: تعالي بشلج ..
زوز بـ براءه وهي تهز راسها: مابا بشلج ..

هجم حامد صوبهم وهو يحظن مانع ويا زوز

حامد: فديييييييييييت الـ بشلج انا .. قسما بالله انج عسسسل عسسسل انتيييي ..
فيصل: زيين يا بيت الباربي ممكن اتخلصنا ..
حامد: حمدووون ... قم نصرق هديه زوز ..
حمدان: اووووكـــــي يــــــ .....
حامد سحبه: انته لين ما تخلص كلامك .. جد انفلعنا بشي من مانع .. اركض اركض اقووول بس ..

ركض حامد وولد اخوه وياه.. وركض وراهم فيصل ... ولحقهم مانع اللي فتح عينه من خبالهم وهو شال بنت اخوه.. اما مها .. ف ضحكت عليهم من خاطرها .. ومشت سايره تحت صوب امها ..

..


جدامي .. اتبطل باب الحوي عقب ما هرن ياسر عشان يفتحون الباب .. بناء على طلبي .. وجدامي .. دخلت السياره لين نص الحوي ووقفت ..

وجدامي .. جفته يالس ع الدري وهو يحرك ايده .. وكأنه يمنع حد من المجرمين بـ انه يمد ايده صوبه ويأذيه..

عالمه .. تخيل صوت الهرن عالم اجرام .. وتخيلنا نحن المجرمين ..

بكل توتر .. فتحت باب السياره وركضت صوبه .. وانا اسحب شنطتي ورايه ..


ياسر: بلاهم ..!
رفيعه: راقب الموقف .. بس لاتنصدم ..

اجدمت منه .. لين ما وصلت بالضبط عند ريله .. نزلت بـ مستواه وانا اسحب ايده الهنتين واحاول اهدي الخوف اللي داخله ..

عواش: عمر ...

بدا يتنفس بسرعه وهو يهز عمره ورا وجدام .. الشي اللي جبرني اوقف وأأشر لـ رفيعه عشان تخبر اخوها انه يخف ليت السياره اللي ظارب ف ويه عمر .. ورديت يلست مره ثانيه ..

عواش: عمر ..

بينه وبين نفسه .. يتمتم بكلمات غريبه وهو يحاول يهدي عمره ويخف من حركته .. وانا فاهمه بالضبط شو فيه .. بس الكلام اللي حاول انه يجمعه بحروفه .. ماقدرت اني افهمه ابدا ..

عواش: اششش .. عمر .. بس ... عمر

خفت حركته .. بس انفاسه ابدا ما قدرت تهدا .. نشيت عنه .. يلست حذاله وانا لازلت ماسكه ايده بقوه .. لان مش مسموح لي اصلا .. اني امسك اي شي ثاني فيه ..!

عواش: خلاص .. بس خلاص .. عمر انا آسفه .. آسفه آآآسفه ..
عمر: خمس ساعات  .. خمس ساعات
عواش: ادري اني وايد اتاخرت .. والله آسفه .. بتزعل مني .. ما تبا تكلمني .. ما تبا تتعشى وياي .. برايك.. بس اهدى .. الله يخليك اهدى
عمر: ما قلتي انج بتتاخرين ..
عواش: ادري .. انا وعدتك .. بس ماوفييت بوعدي .. انا غلطانه .. ويالسه الحين اعتذر لك .. عمر .. انا آسفه .. ما بتسامحني ..!

سكت .. وعقب ثواني قليله .. رد رمس

عمر: عندي كتاب غير القران
عواش: كتاب شو ..
عمر: كتاب .. بس مب قران .. مابيحفظني لو حفظته لان مافي كتاب يحفظ غير القران .. بس هذا لو كسبت منه المفيد.. بيرفعني لـ درجه اعلى يوم القيامه ..
عواش: يا عيني يا عيني .. يالس ويا منو انته بغيابي ... منو عطاك هـ الكتاب..
عمر: يابر .. عقب 6 ايام و 19 ساعه .. بيرجع يسألني عنه .. لازم اقراه كله
عواش ابتسمت وهي تاخذ نفس: يزاه الله خير هـ اليابر .. انزين وانته الحين زعلان مني
عمر: لألأ لأ .. لألأ .. عمر .. ما يزعل من الناس عمر ..
عواش: ليش ما يزعل عمر من الناس..
عمر: لان عمر .. قلبه كبير .. وابيض مافي شرات قلبه ..

ابتسمت من قلبي على جملته اللي محفظنه اياها ابويه وهو يحاول بين فتره وفتره .. انه يعطيه درس بالحياه .. بحروف قليله .. وقفت ومديت ايدي له وانا واثقه انه ما بيمد لي ايده ..

بس في ثقه ف داخلي كانت اكبر .. ثقه دايما تدفعني اني احاول وما أيأس ابدا .. احاول وما استسلم ولا اوقف عند نقطه معينه حتى لو انكسرت ..




هي ثقه الحب ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق