السبت، 3 يوليو، 2010

خيول الشوق


لم تعتد عيني على قراءه الكتاب اكثر من مره .. فقد خصصت التكرار في قراءتي
للوح المحفوظ ~  فقط

الا ان خيول الشوق .. بنت قصورها لتسرقها الريح وتأتي بها الذكرى في كل وقت
داعبتني نسماته .. وانسابت على وجنتاي دمعه قبل البدء فيه
للمره الثالثه .. وقد تكون الرابعه

فصول الحكايه تبدأ هناك حيث لم تلهيهم تجاره ولابيع عن ذكر الله
هناك حيث صدقو ما عاهدو الله عليه
هناك حيث يحبون ان يتطهرو

نعم رجال

فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظهر وما بدلو تبديلا

يا لـدفأ الشوق في الليالي البارده حينما تنسي حرارة السجود بروده حبات رمال الصحراء
يا لعظمه التجاره تلك التي يكون فيها نبص القلوب كـ قنبله موقوته ثوانيها وقع اقدام والانتظار على وقعها اشد من الموت

حينما يتنفس الفجر ويحتظن الخيط الاسود بالخيط الابيض استعدادا للوداع واعلانا لاستقبال يوم جديد
حكاياته غامضه .. مواقفه تبث الرعب في القلوب المريضه
الا ان قلبي وقلب كل من اختلط دمائه بحب الله والطمع في شهادته تزيده تلك المواقف ثباتا

ودبت الجبله .. ولبس بزرته واعد سلاحه عانق اخاه وهبت نسمتان .. ريحان
ريح للنصر
واخرى للجنه

امتطى خيله ليقاسمها الاجر والثواب طمعا بما عند الله

فيا للخيول المظلومه في مضامير سباقنا اليوم
يا للخيول المعطله عن مضمار الحق



خيول الشوق .. روايه كتبها محمد جربوعه
وقدمها الاستاذ والشيخ .. عائض القرني

وكتبت تلك المقدمه الطويله والعريضه التي عرضت عليكم

حاولت أنسـى

وهي على شوق بأن تقرأو الكتاب

هناك 3 تعليقات:

  1. خيول الشوق اسم جميل لهذا الكتاب

    سأبحث عنه وأحاول قرائته

    فقد ابدعتي في وصفه

    تقبلي مروري

    ردحذف
  2. أثرتي فضولي حول هذا الكتاب
    فكما قالت أختي المورقة عبير لقد أبدعتي في وصفه
    سأبحث عنه و علي أجده ,,

    دمتي و دام تواجدك بيننا أخيتي حاولت (=

    ردحذف
  3. مشكوررررررة

    دائما اى كتاب للدكتور عائض القرني دخل به

    هو كتاب عظيم

    سلمتي اختاه ^_^

    ردحذف