الأحد، 22 ديسمبر، 2013

يوم خـلـصتهآ



الجمعة .. 8 - 6 - 2012

كانت الساعه 3:46 Am

يوم خلصتها 






يوم خلصتها .. حسيت بـ نفس انحبس بمكان ما فهمته .. نفس ماقدرت اخذه من الدنيا .. ولا قدرت اطرده من روحي ..
هم روحي اللي سكنتهم وسكنوني .. هم انا بكل الواني .. هم انا بمزاجي .. انا بفرحي انا بحزني .. انا ب فضفضتي .. انا بـ ألمي .. انا بكل شي تمنيته وكل شي ما تمنيته

هم انا .. بدموعي ..

دموعي .. اللي نزلت على حزن فراقهم .. وفرحه نهايه اول حياه .. كونها خيالي .. بحروف سطرتها روحي من حبر دمي ..

دمي اللي اختلط بدمهم .. بدون لا يكون لـ أحاسيسنا نصيب انها تختلط ببعضها .. واتحس ببعضها ..!

بشتاق لهم ..


لهم .. اقصد هني .. في الحياه اللي انا تخيلتها لهم .. ف الحياه اللي انا تمنيتها لهم .. في الحياه اللي انا شكلتها وكتبتها ونشرتها .. عنهم ..!


بشتاق لهم ..

في كل مره بحط فيها راسي ع المخده بدون لايزعجني عامر بشغبه .. بدون لا ياخذ عمار  النصيب الاكبر من مخي .. عشان اسرد حزنه بكل مافيني من مشاعر .. بدون لا تخنقني دموع شيخه .. وتألمني طفوله ثاني .. بدون لا اتنفس قسوه بدر .. واشمأز خيانه خليفه .. واضحك وابتسم على شله الفساد وباجي الشباب


مهما كتبت .. مهما ابدعت .. مهما عبرت وانتجت

تظل خلني بعطيك من عيني دموع

غير عن اي شي ثاني .. نال شرف كتابتي له .. ف هـ الدنيا


لان نهايتها ف الواقع .. كانت مؤلمه اكثر عن نهايتها ف هـ الصفحات

نهايتها اللي كتبها رب العالمين .. تختلف جدا عن النهايه اللي كتبتها انا

لكن .. ما اقول غير اللي يرضي ربي


والحمدلله على كل حال



حاولت أنسى 

في نهاية .. خلني بعطيك من عيني دموع 

هناك تعليقان (2):

  1. غير معرف10:43 ص

    احيانا كثيرة اتخليني عاجزة عن الرد
    لان اسلوبج راقي وكلﻣﺎﺗﺞ نابعه من داخلج
    واللحين ماعرف شو اكتب
    وين الجزء الثاني ثرني اترياه
    ولا هاا ترى بجمع شلتي وبقصف المكان ها احذري
    ما يحتاي اعرف عن نفسي لانج اكيد عرفتيني^^

    ردحذف
  2. غير معرف8:19 ص

    حاولت انا اول مره ارد عليج انا من متابعيتج في رواية القلب شلون ينبض لو فقد دمه
    انا واااااااايد معجبة فيج بصراحه حبيت تعاملج مع الشخصيات ومع القراء
    حاولت انسى لسته امنايتي اني اكون من صديقاتج واتواصل وايج

    ردحذف